الهاشمي: سنوات الاحتلال مؤلمة - الإمارات اليوم

الهاشمي: سنوات الاحتلال مؤلمة


وصف طارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية العراقي، نتائج السنوات الخمس الماضية في ظل وجود القوات الاجنبية بأنها «مؤلمة ومؤسفة». وقال بيان صادر، أمس، عن مكتب الهاشمي إن الاخير وصف حصاد السنوات الخمس الماضية بأنه «كان مؤلماً ومؤسفاً».

 

وأضاف البيان أن التحسن أو التقدم الطفيف الذي طرأ في جزئية معينة لا يجوز أن يحجب المشهد المحزن والكارثة التي حلت بالعراق. 

 

وقال ان هذه التصريحات جاءت خلال حفل زفاف جماعي اقيم أول من أمس، في بغداد ورعاه الهاشمي بصفته الامين العام للحزب الاسلامي العراقي.

 

وتصريحات الهاشمي أقسى تصريحات يصف فيها مسؤول رسمي رفيع الوضع العراقي خلال هذه الفترة.


وكان الرئيس الاميركي جورج بوش، قد وصف حرب العراق في كلمته التي ألقاها قبل يومين في واشنطن امام مجموعة من كبار ضباط الجيش والمسؤولين في وزارة الدفاع بأنها حققت نجاحات وأن هذه «النجاحات لا يمكن انكارها».

 

وعبر الهاشمي عن فشل السلطات العراقية التي تعاقبت على حكم العراق منذ عام 2003 في تقديم النموذج الذي وعدت به الشعب.


 وقال  إن المواطن العادي بعد كل هذه السنوات يشعر بالاحباط لاننا ببساطة فشلنا حتى الآن في تقديم النموذج الذي وعدنا الناس به بعد سقوط النظام. وأضاف «ان هذا الامر يستوجب اصلاحاً جذرياً وعدم الاكتفاء باصلاحات تجميلية لاتسمن ولا تغني من جوع».

 

وأعرب الهاشمي عن استعداد جبهته «للقاء وللتفاوض وللحوار، في أي زمان ومكان». وقال ان المشكلة ليست في اجراء مفاوضات «انما في نجاح هذه المفاوضات ووصولها الى غايتها ومراميها.. والقبول بالرأي الآخر ومزيد من المرونة والثقة بالآخرين». 

طباعة