هاريسون فورد يتقمّص «إنديانا جونز»

 


بعد 17 عاماً على ظهور إنديانا جونز للمرة الاولى على الشاشات ملوحاً بسوطه ونافضاً الغبار عن قبعته بعد نجاته من مخاطر جسيمة دون ان يصاب بخدش واحد، يعود هاريسون فورد مجدداً وقد بلغ 65 لاداء هذه الشخصية في فيلم جديد من سلسلة المغامرات الشهيرة. ويعرض فيلم «إنديانا جونز ومملكة الجمجمة البلورية» رابع افلام السلسلة التي بدأت عام 1981 على شاشات العالم اعتبارا من 21 مايو المقبل، ويستعيد هاريسون فورد فيه تحت ادارة ستيفن سبيلبرغ اخراجاً وجورج لوكاس انتاجاً دور عالم الاثار المغامر والعنيد الذي تقمصه للمرة الاخيرة عام 1989، ولو مع بعض التجاعيد الاضافية وبعض الخيوط الرمادية في شعره.

 

وتشاركه بطولة هذا الفيلم الممثلة كايت بلانشيت. وأوضح فورد انه «ستكون هناك اشارات بالتأكيد الى ان شخصيتي تقدمت في السن منذ الفيلم الاخير» دون كشف مزيد من التفاصيل بشأن الفيلم الجديد الذي يترقبه محبو الممثل بشغف، واختارت استديوهات باراماونت للانتاج عنواناً فرعياً للفيلم «المغامرة تستمر»، وقال فورد: «سيكون هناك رابط واضح مع الافلام السابقة، وإشارات في الحوارات لكنني لا اريد ان اكون فظاً مع الجمهور وأن اكشف تفاصيل دقيقة».