نجلا عباس يقاضيان التلفزيون الإسرائيلي

   
رفع نجلا الرئيس الفلسطيني محمود عباس  ياسر وطارق دعوى قضائية لدى المحكمة الإسرائيلية في القدس ضد كل من سلطة البث الإسرائيلي (التلفزيون الإسرائيلي - القناة الأولى ) ومديرها العام موطى شكلار، ومدير الأخبار أروي ليفي، والمراسلة أيالا حسون، لقيامهم ببث تقرير تلفزيوني في الثالث من ديسمبر الماضي يتضمن «معلومات كاذبة تمس سمعتهما»..
وزعم التقرير  بأنهما يملكان نسبة بالشركة الوطنية للاتصالات الخلوية، «وهو ماتسبب في إحداث أضرار جسيمة » لهما على المستوى المعنوي والوطني وشكل خطراً على حياتهما وحياة أفراد عائلتيهما.

 

واعتبر ياسر وطارق عباس ان المعلومات التي نشرتها القناة الأولى للتلفزيون الإسرائيلي مخالفة خطيرة للقانون.