دعوى قضائية ضد هيفاء وسامي يوسف


تقدم الموسيقار المصري جمال سلامة بشكوى لنقيب الموسيقيين المصريين منير الوسيمي ضد المغنية اللبنانية هيفاء وهبي والمنشد البريطاني سامي يوسف مطالباً بـ«منعهما من الغناء في مصر مؤقتاً بسبب استيلائهما» على ألحان خاصة به دون استئذانه.


وقال سلامة في شكواه التي قدمها أول من أمس،  «إن هيفاء وهبي قامت بالاستيلاء على لحن أغنية «مصر يا أول نور في الدنيا شق ظلام الليل» التي كتبها عبدالرحمن الأبنودي وغناها محمد ثروت قبل سنوات وحولته إلى أغنية بعنوان «أنا هيفا أنا» دون الحصول على إذن كتابي منه، حسبما تقضي قوانين الملكية الفكرية.

 

وأضاف أن المغنية اللبنانية لم تكتف بذلك وإنما قامت بطرح الأغنية في ألبوم غنائي وصورتها فيديو كليب ووضعت عليها اسم ملحن آخر في «اعتداء واضح» على حقه كملحن، مطالباً النقابة باستدعائها للتحقيق في الواقعة ومنعها من الغناء في مصر لحين انتهاء التحقيقات إضافة إلى المطالبة بتعويض مادي قدره 50 ألف جنيه مصري «9000 دولار تقريبا»، وقال سلامة في الشكوى ذاتها «إن المنشد البريطاني سامي يوسف استولى بالكامل على أغنية «لا إله إلا الله» التي لحنها سلامة عن كلمات كتبها أحمد هيكل وغناها محمد رشدي قبل سنوات، مشيراً إلى «أن يوسف قام بتقديم الأغنية في ألبوم غنائي دون الرجوع إلى أصحابها، مطالبا باستدعائه للتحقيق ومنعه من الغناء في مصر مؤقتاً والحصول على قيمة التعويض المادي نفسه.