إيران: معارضون يلمِّحون إلى تجاوزات انتخابية


 قالت وكالة الطلبة الايرانية للانباء ان معارضي الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد شكوا أمس من عملية فرز الاصوات في الانتخابات البرلمانية الايرانية التي حافظ من خلالها المحافظون على هيمنتهم على البرلمان.
 
ولم تعلن النتائج الكاملة للانتخابات التي جرت  الجمعة الماضي بعد ولكن وزارة الداخلية قالت ان المحافظين حصلوا حتى الان على 74% من مقاعد البرلمانالمؤلف من 290 مقعداً.
 
وقال المتحدث باسم حزب الثقة الوطنية الاصلاحي اسماعيل غرامي  لوكالة الطلبة الايرانية «لدينا شكاوى من طريقة فرز الاصوات.. نريد من وزارة الداخلية اعلان نتائج فرز الاصوات في كل لجنة عبر موقعها على الانترنت».
 
وقال نائب رئيس المقر الانتخابي بوزارة الداخلية، محمد حسين موسابور، في مؤتمر صحافي ان أي شكاوى سيجرى التحقيق فيها، ولكنه أضاف أن الشكاوى المقدمة حتى الان أقل منها في انتخابات سابقة.
 
من جهتها، قالت شيرين عبادي المحامية الايرانية التي فازت بجائزة نوبل للسلام ان إيران تستخدم الانتخابات لتخفي نقص الديمقراطية الحقيقية في نظامها الذي يخضع لسيطرة محكمة.
 
وقالت انها لم تدل بصوتها في الانتخابات البرلمانية التي أجريت.  وتساءلت عبادي «لماذا أدلى بصوتي وأنا مقتنعة بأن الانتخابات ليست حرة ولا أعرف أيا من المرشحين».   
   
طباعة