نقض المؤبد لتاجر مخدرات صدم سيارة المكافحة

 


أنقضت المحكمة الاتحادية العليا حكماً أصدرته محكمة الاستئناف بمعاقبة متهمين بالسجن المؤبد للأول، ولمدة 15 عاماً للثاني، عن تهم جلب وتجارة وتعاطي المخدرات والاصطدام بسيارة تابعة لقسم مكافحة المخدرات في أبوظبي وإتلافها، إضافة إلى تهم أخرى عدة، وأحالت الدعوى إلى محكمة الاستئناف مصدرة الحكم لنظرها مجدداً بهيئة مشكّلة من قضاه آخرين.


ووجهت النيابة إلى المتهمين (أ.ب) و(ن.ا) تهمة جلب المخدرات من الخارج إلى الدولة بقصد الاتجار، إضافة إلى تهم أخرى وجهتها إلى المتهم الأول فقط، من بينها جلب وحيازة وتعاطي المخدرات، وانتحال شخصيات ، وشراء مركبات بأوراق مزوّرة وتسجيلها، والقيادة تحت تأثير المخدر، ودون حيازة رخصة قيادة، وإتلاف سيارة قسم مكافحة المخدرات في أبوظبي بعد الاصطدام بها نتيجة القيادة بتهوّر، ودخول الدولة بصورة غير مشروعة، ودون أن يكون لديه جواز سفر، أو إذن أو تصريح يبيح له ذلك. وطالبت النيابة بمعاقبتهما طبقاً لأحكام الشريعة الإسلامية الغراء وقانون العقوبات الاتحادي.


وقد قضت محكمة جنايات عجمان الشرعية بمعاقبة المتهم الأول بالسجن المؤبد والحبس 13 شهراً أخرى عن مجموع التهم المسندة إليه وبراءته من تهمتي التعاطي والحيازة المسندتين إليه، فيما قضت بمعاقبة المتهم الثاني بالسجن لمدة 15 عاماً وغرامة 50 ألف درهم وإبعاده عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة ومصادرة المضبوطات وإتلافها. واستأنف المتهمان الحكم، وقضت محكمة الاستئناف تأييد الحكم المستأنف، وطعن عليه المتهمان بالنقض أمام المحكمة الاتحادية العليا التي أحالتها إلى الاستئناف مرة أخرى بهيئة قضائية جديدة.

طباعة