مقتل 18 عراقياً واعتقال 52


 لم يكن يوم أمس مختلفاً عن ما سبقه من أيام تصاعد العنف التي شهدها العراق في الأيام الأخيرة، إذ لقي 18 عراقياً حتفهم في أنحاء البلاد، بينهم كما يعتقد قيادي بتنظيم «القاعدة» في مدينة سامراء، بينما اعتقلت قوات حكومية وأميركية 52 عراقياً بدعوى الاشتباه في كونهم من المسلحين، كما أصيب جندي أميركي قرب كركوك، وتعرضت دوريات وقواعد أميركية الى هجمات صاروخية وانفجار قنابل.

وتفصيلاً قتل ثلاثة جنود عراقيين وأصيب ألا10 بانفجار سيارتين مفخختين على التوالي مستهدفتينألا نقطة تفتيش ألاللجيش العراقي غرب مدينة الموصل، ألاكما أصيب أربعة أشخاص في انفجار عبوتين ناسفتين استهدفتا قطعات عسكرية بالمـدينة ذاتـوفي بغداد، أصيب ثلاثة أشخاص جراء انفجار عبوة ناسفة في حي الشرطة جنوب غرب بغداد، كما عثر على ثلاث جثث مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من العاصمة.

وبالقرب من مدينة الصويرة قتل مدنيان، وأصيب أربعة بنيران مسلحين مجهولين، كما قتل شخصان وأصيب ثمانية بينهم أربعة أطفال اثر سقوط قذيفتين على منازل في منطقة الميمونة شمال مدينة الكوت. كما أصيب ثلاثة اشخاص إثر انفجار عبوة ناسفة في قضاء المحاويل شمال مدينة الحلة.

وفجّر مهاجم يرتدي حزاماً ناسفاً نفسه داخل ألامنفذ ربيعة الحدوديألامع سورية غربألامدينة الموصل، دون معرفة الخسائر الناجمة عن الانفجار، وفي النجف اغتال مسلحون شرطياً الخميس.

بموازاة ذلك، قتلت قوات من الشرطة والمقاتلين العشائريين في مدينة سامراء القيادي في تنظيم القاعدة غزوان الجراد بعد ورود معلومات استخباراتية تفيد بوجود المطلوب في احد المنازل بمنطقة الحويش غرب سامراء.

من جهة ثانية، اعتقلت قوات حكومية 26 شخصاً بدعوى كونهم من المطلوبين او المشتبه فيهم في جانبي الكرخ والرصافة من بغداد، وفي قضاء بلدروز التابع لمحافظة ديالى اعتقلت الشرطة شخصين.

من جانبه، قال الجيش الأميركي ان جنوده قتلوا شخصين واعتقلوا 24 بدعوى الاشتباه في كونهم من المسلحين أثناء عمليات في وسط وشمال العراق يومي الأربعاء والخميس.

على صعيد آخر، انفجرت عبوة ناسفة في ألارتل للجيش الأميركي قرب منطقة الدورة جنوب بغداد، ما تسبب باشتعال النيران ألافيألاإحدى الآليات العسكرية، دون معرفة الإصابات في صفوف القوات الأميركية، بسبب قيام هذه القوات بفرض طوق أمني حول مكان الانفجار.

كما انفجرت عبوة ناسفة مستهدفة دورية أميركية أثناء مرورها في قضاء المحاويل شمال مدينة الحلة يوم الخميس، حيث دمرت عجلة أميركية من نوع «همر» جراء الانوأدى سقوط خمسة صواريخ كاتيوشا على قاعدة ألا الصقر الأميركية الواقعة ألافي منطقة الدورة جنوب بغداد الى ارتفاع أعمدة الدخانألا من داخل القاعدة،

دون معرفة حجم الإصابات في صفوف القوات الأمـــيركية، ألابسبب ألاالطوق الأمني الذي تفرضه القوات الأميركية حــول قواعالى ذلك، قال الجيش الأميركي ان مهاجمة قتلت شخصين وأصابت ستة آخرين بينهم جندي أميركي في بلدة الزاب التي تبعد 35 كيلومتراً جنوب غرب مدينة كركوك يوم الخميس
.