خلاف دبلوماسي بين أميركا وروسيا البيضاء


عادت السفيرة الاميركية في روسيا البيضاء كارن ستيوارت إلى واشنطن أمس، بعد أن طلبت إليها سلطات مينسك المغادرة. وجاء في بيان للسفارة الأميركية ان «السفيرة  غادرت عائدة الى واشنطن. وغيابها مؤقت وتبقى سفيرة الولايات المتحدة لدى روسيا البيضاء».
 
وقال البيان «إن السياسة الاميركية حيال مينسك تبقى على حالها. وتدعم السفارة الاميركية الطموحات الديمقراطية لشعب روسيا البيضاء». وكانت روسيا البيضاء اوصت الجمعة الماضي السفيرة بـ«مغادرة البلاد» .

وأعلنت انها ستستدعي سفيرها لدى واشنطن ميخائيل كفوستوف احتجاجا على العقوبات الاقتصادية الاميركية. وقبل مغادرتها أمس التقت سيتوارت أبرز ناشطين في المعارضة في روسيا البيضاء، وكذلك في مجال حقوق الانسان في السفارة الاميركية لإبلاغهم برحيلها.
 
طباعة