مقتل 20 عراقياً واعتقال 49


لقي 20 عراقياً حتفهم في عدد من العمليات المسلحة شهدتها مدن مختلفة في أنحاء البلاد، بينما اعتقلت قوات حكومية 49 عراقياً، بينهم قيادي في ميليشيا المهدي وآخر في تنظيم القاعدة، بينما أعلن الجيش العراقي انه عثر على 29 محرك طائرة و90 حاوية تحوي مادة الـ«تي ان تي» المتفجرة في محافظة ديالى.


ففي مدينة الموصل قتل شخصان وأصيب خمسةألا في انفجار سيارة مفخخةألا عن طريق التحكم عن بُعد، لدى مرور دورية مشتركة للجيش العراقي والشرطة، كما أدى الانفجار أيضاً الى إلحاق أضرار مادية بخمس سيارات مدنية.

 

وفي إحدى قرى محافظة ديالى عثر على ست جثث مجهولة الهوية لمدنيين تعرضوا لإعدام جماعي بإطلاق للنيران، فيما قتل مدني واحد على أيدي مسلحين في مدينة بعقوبة. وفي مدينة تكريت قتل ضابطألا شرطة وأصيب ثلاثة آخرونألا جراء انفجار ثلاث عبوات ناسفة مستهدفة دوريات شرطة في أوقات متقاربة في المدينة.

 

وفي منطقة الإسكندرية الواقعة على بعد 50 كيلومتراً جنوب غرب بغداد، اقتحم مسلحون أول من أمس منزل أحد المجالس العشائرية المناهضة لتنظيم القاعدة، وقتلوه هو وابنه، بينما أعلنت الشرطة في وقت لاحق انها قتلت أربعة يشتبه في تورطهم في الهجوم.

 
وفي منطقة المسيب لقي فتى حتفه عندما حمل قنبلة مزروعة على الطريق لتنفجر بين يديه. وفي المحمودية أصيب طفل عندما سقطت قذيفة هاون قرب مدرسته.

 

وبالقرب من مدينة حديثة بأقصى غرب العراق، قتل أربعة أشخاص عندما انفجرت قنبلة قرب سيارتهم.

 

من جهة ثانية، ألقت القوات الأمنية الحكومية في كربلاء القبض على 34 شخصاً بينهم عدد من أتباع حركة اليماني التي أعلنت الحكومة أخيراً انها حركة محظورة وخارجة على القانون.


وفي بغداد اعتقلت قوات الامن 13 شخصاً بدعوى كونهم من المطلوبين لديها او المشتبه بصلتهم بتنظيمات مسلحة، فيما أصيب أحد الجنوداما في مدينة كركوك فاعتقلت القوات الحكومية شخصاً وصفته بأنه المسؤول المالي لتنظيم القاعدة في مناطق جنوب غرب كركوك، بينما قال آمر قوات التدخل السريع في مدينة الكوت (180 كم جنوب شرق بغداد) إن قواته اعتقلت فجر أمس القيادي البارز في ميليشيا جيش المهدي المدعو فراس اسود بعد ورود معلومات استخباراتية، مشيراً الى ان المذكور متورط بالعديد من العمليات الإجرامية.

 

وعلى صعيد اخر، عثرت قوة من الجيش العراقي في منطقة العثمانية التابعة لمحافظة ديالى على مخبأ للأسلحة يحتوي على 29 ألامحرك طائرة عسكرية أربعة منها غير مستخدم و90ألا حاوية من مادة الـ «تي ان تي»  المتفجرة.