لوكا يشتم مولودي بكلمات «غير لائقة»

 
خرج مدرب النصر، الكرواتي لوكا عن طوره خلال المؤتمر الصحافي للمدربين عقب انتهاء مباراة فريقه مع الشعب مساء اول من امس، التي انتهت بالتعادل 2/2 ضمن مباريات الجولة 14 من دوري اندية الدرجة الاولى لكرة القدم حيث تفوه لوكا بكلمات «غير لائقة» بعد ان دخل في مشادة كلامية ساخنة، وشتائم متبادلة مع مساعد مدرب الشعب مولودي مذكر داخل قاعة المؤتمرات الصحافية بنادي الشعب.

وكانت الامور خلال المؤتمر الصحافي تسير بشكل طبيعي، حيث استهل  لوكا الحديث عن المباراة ردا على سؤاله، عما اذا كان راضيا عن نتيجة المباراة؟ فرد قائلا «انا غير راض عن نتيجة المباراة وكنا نتطلع للفوز».

واعتبر لوكا ان سحبه للاعب النيجيري ايداهور كان مسألة تكتيكية فقط. واشار مدرب النصر الى انه توقع ان يظهر الشعب بمستوى غير الذي قدمه في المباراة، لكنه تفاجأ بغير ذلك، اذ قدم المستوى الفني المطلوب، واعتمد على الهجمات المرتدة.

وبعد ذلك اجاب مساعد مدرب الشعب على السؤال نفسه، حيث اكد انه غير راض عن النتيجة، وأن الشعب فقد نقطتين بالتعادل مع النصر، معتبرا ان الفريق الشعباوي كان في حاجة للفوز حتى يستطيع ان ينافس على صدارة الدوري، لاسيما انه خاض المباراة على ملعبه ووسط جمهوره. 

لكن الموقف تطور فجأة، حيث اغضب ذلك المدرب لوكا  الذي انسحب من المؤتمر الصحافي، معترضا على حديث مساعد مدرب الشعب، مؤكدا انه كان يجب ان يكون مدرب الشعب الاول لطفي البنزرتي موجودا في المؤتمر لا أن يرسل مساعده. وقبل مغادرته القاعة بدا لوكا في التلفظ بعبارات وشتائم موجهة لمولودي مذكر،
 
متهما اياه  بأنه مدرب لا يعرف شيئا عن التدريب، وأنه يتحدث عن مباراة غير تلك التي شاهدها، لكن مساعد مدرب الشعب رد عليه قائلا «انت مدرب صغير»،

فرد لوكا مجددا «بكلمات غير لائقة»، ودخل في مشادة كلامية مع مولودي مذكر انتهت بمغادرته المؤتمر الصحافي. وقال لوكا في تصريحات لاحقة انه كان متحفظا على عدم حضور مدرب الشعب،  

مؤكدا انه كان مستاء من الكلام غير اللائق الذي صدر عن مساعد مدرب الشعب على حد تعبيره ماجعله يغادر المؤتمر الصحافي. وكانت ادارة نادي الشعب ذكرت ان البنزرتي كان يستعد للتوجه الى المطار عقب المباراة، مغادرا لوطنه تونس لظرف طارئ. وعبر مساعد مدرب الشعب مولودي مذكر عن استـــغرابه الشديـد للتصرف الذي صدر عن مدرب النصر لوكا، مؤكدا ان ذلك يشكل نقطة سلبية بالنسبة لمدرب النصر، معتبرا انه لم يحترم وجود الصحافيين، ولذلك عليه الاعتذار لهم وله شخصيا.

واضاف «لوكا تلفظ بألفاظ بذيئة، وكان يفترض به ان يقوم بالرد على أسئلة الصحافيين ولا يتدخل في تصريحات الآخرين».