إصابة متظاهرين ضد «الجدار»

  
أصيب، أمس، متظاهران اثنان ضد الجدار العنصري برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية بلعين بالضفة الغربية.


وخرج أهالي قرية بلعين بعد صلاة الجمعة في مسيرة شعبية حاشدة، دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في القرية، وحزب (فدا) بمناسبة الذكرى السنوية الـ18 لانطلاقته.


 واستخدم جيش الاحتلال الإسرائيلي في قمعه للمسيرة الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة المتضامنة الإسرائيلية مارينا والمواطن ناجي شوحة، إضافة إلى إصابة العشرات بحالات اختناق. وشارك في المسيرة عدد من كوادر وأعضاء «فدا» وأنصارهم ومجموعة من المتضامنين الدوليين والإسرائيليين الذين رفعوا الأعلام الفلسطينية واليافطات المنددة بالعدوان على أهلنا في غزة، وأخرى تندد ببناء الجدار العنصري والمستوطنات خصوصاً ما يجري في القدس ومنطقة الأغوار، والمقاومة الشعبية والتمسك بالثوابت الوطنية.