شركة لإنتاج معدات الطائرات في مطار أبوظبي

 
وقعت أمس شركة «أبوظبي للمطارات» اتفاقاً مع شركة «جاز» لخدمات الطيران تقوم  بموجبه الأخيرة بإقامة مركز لتقديم خدمات الصيانة والإصلاح والفحص والخدمات الهندسية، وكذلك إنتاج معدات ومكونات الأجزاء الداخلية للطائرات.

 وقال الرئيس التنفيذي لشركة «جاز لخدمات الطيران»، زيدان اونجو: «إن قيمة استثمارات الشركة في المرحلة الأولى تبلغ نحو 34 مليون درهم ترتفع إلى 180 مليون درهم خلال عامين، لافتاً إلى أن هذه الشركة هي أول شركة توفر معدات الطيران في منطقة الشرق الأوسط.

 وأوضح اونجو أن «الشركة ستبدأ عملها في غضون أسبوعين، كما سيتم افتتاح المصنع الجديد لإنتاج الأجزاء الداخلية والمعدات الخاصة بكبائن الطائرات وتقديم خدمات الصيانة والإصلاح في شهر ابريل المقبل». 

وتابع أن «هذا المرفق يعد خطوة أولى نحو إنشاء مركز متكامل لتصنيع كبائن الطائرات»، مؤكداً أن «مطار أبوظبي يتمتع بموقع مثالي لإنشاء مركز خدمة ضخم يلبي حاجة هذه الشريحة من السوق».
 
وأضاف أن «إمكانات النمو في السوق في هذا المجال في الشرق الأوسط كبيرة وتصل إلى 6.1%، في حين أن إمكانات النمو في آسيا وأوروبا وأميركا اقل من ذلك وفقاً لدراسات السوق المعتمدة، كما انه من المتوقع وجود طلبات شراء أكثر من 1000 طائرة خلال السنوات الخمس المقبلة، في حين توجد حالياً 700 طائرة في المنطقة،
 
ما يتطلب الإسراع بتلبية حاجات قطاع الطيران من هذه الخدمة بشكل أكثر كفاءة سرعة».  ونفى أونجو «وجود أي منافسة مع شركة أبوظبي لتقنية الطائرات»، موضحاً أنه «ليس هناك أي منافسة بل تكامل كما أن السوق ضخمة وتتسع للمزيد من الشركات». 
 
 وقال رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «أبوظبي للمطارات»، خليفة المزروعي: «إن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار الاتجاه لتطوير وتحسين البنية الأساسية لمطار أبوظبي وتوفير أقصى درجات الأمن والسلامة والخدمات المتميزة للعملاء»، 
 
لافتاً إلى أن «الشركة سعت خلال العامين الماضيين لتحسين البنية التحتية في مطاري أبوظبي والعين لإتاحة الفرصة لمثل هذه الشركات لاختيار المطارين للتواجد والنمو في المستقبل».
 
 وتابع أن «الأرقام تشير إلى وجود نمو كبير في أعداد المسافرين من مطار أبوظبي، حيث انتهى عام 2007 بنمو يصل إلى 30%  في حركة المسافرين، حيث وصل إلى 6.9 ملايين مسافر».
 
وحول أسباب اختيار شركة «جاز» وعما إذا كان هناك أي منافسة بينها وبين شركة أبوظبي لتقنية الطائرات،  استبعد المزروعي وجود مثل هذه المنافسة، قائلاً «إن اختيار الشركة الجديدة جاء في إطار استراتيجية متكاملة لإقامة منطقة حرة لخدمات الطائرات وجعل مطاري أبوظبي والعين مركز جذب لشركات الطيران في المنطقة والعمل على دعم تنافسية مطار أبوظبي الدولي بشكل عام عن طريق الخدمات المتكاملة التي ستقدمها شركة جاز».
 
 ومن المقرر أن يستخدم المصنع الذي تقيمه شركة «جاز» لإنتاج مجموعة واسعة من معدات وأجزاء كبائن الطائرات
طباعة