مصرية تبيع طفلها بثلاث مئة دولار فقط

 
ذكر تقرير إخباري اليوم الاحد أن أم مصرية باعت طفلها إلى سيدة عاقر مقابل ألفي جنيه (حوالي 365 دولارا) في
مدينة الاسكندرية الساحلية الواقعة على بعد 220 كيلومترا تقريبا شمالغرب القاهرة.
وأفادت صحيفة "الاخبار" المصرية اليومية بأن الزوج الذي يعمل مهندسا ، تقدم ببلاغ إلى مدير مباحث الاسكندرية يتهم فيه زوجته ببيع طفلهما يحيي/خمس سنوات/ بعد دخوله السجن في قضية شيكات بدون رصيد.

وقال التقرير إنه فور دخول الزوج السجن قامت الزوجة ببيع الطفل إلى سيدة عاقر /30 عاما/ ، سافرت به إلى مسقط رأسها في سوهاج بصعيد مصر واستخرجت له شهادة ميلاد جديدة نسبته فيها لزوجها.

وأضافت الصحيفة أن الشرطة ألقت القبض على الزوجة وأحضرت الطفل من الصعيد وباشرت النيابة التحقيق.