الروس يدلون بأصواتهم لاختيار خليفة بوتين

 

بدأ صباح اليوم الاحد الناخبون الروس التوجه لصناديق الاقتراع للادلاء باصواتهم في الانتخابات الرئاسية التي يعتبرها كثيرون من المنتقدين خاضعة لسيطرة الكريملن بهدف تقسيم السلطة بين فلاديمير بوتين وخليفته المفضل ديميتري ميدفيديف .
 
وفتحت مراكز الاقتراع ابوابها في الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي (20:00 بتوقيت جرينتش( بموسكو التي تغطيها الثلوج وذلك بعد مرور ليلة كاملة على إدلاء أول مجموعة من الناخبين بأصواتهم في اقصى شرق روسيا. وينتهي التصويت في كالينينجراد الجيب الروسي الواقع باوروبا في الساعة 1800 بتوقيت جرينتش اليوم الاحد.
 
وصار فوز ميدفيديف على منافسيه الثلاثة الاخرين شبه مؤكد بعد أن دعمه بوتين وعزز مركزه أمام الرأي العام قبل بدء حملة ساهمت في ترسيخ تلك الصورة عبر محطات التلفزيون الروسي الوطني في الاوقات التي تتمتع بأعلى كثافة مشاهدة.
 
وأظهرت استطلاعات الرأي التي أجراها مركز "فتسيوم" المملوك للدولة ومركز ليفادا المستقل حصول ميدفيديف الذي يشغل منصبا حكوميا ويراس شركة جازبروم العملاقة للطاقة على أكثر من 60 بالمئة من الاصوات.
 

ويعتبر كثيرون المرشحين الاخرين وهم زعيم الحزب الشيوعي المحنك جينادي زيوجانوف والقومي المتشدد فلاديمير جيرينوفسكي وأندريه بوجدانوف الذي لا يتمتع بشهرة كبيرة أصدقاء للكريملن. وألغت لجنة الانتخابات المركزية تسجيل المرشح المليبرالي المعارض الوحيد وهو رئيس الوزراء السابق ميخائيل كاسيانوف.