رماة المنتخب يعودون بذهب «آسيا»


عادت بعثة المنتخب الوطني لرماية الأطباق بقيادة سمو الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم الى الدولة يوم أمس محملة بالميداليات بعد المشاركة في بطولة آسيا التي أقيمت في مدينة غايبور الهندية.
 
وحصد نجوم المنتخب عدداً كبيراً من الميداليات الملونة عن طريق الرماة: سمو الشيخ سعيد بن مكتوم وبن فطيس ومحمد حسن على منصة التتويج.
 
وكان في استقبال المنتخب الأمين العام المساعد للجنة الأولمبية الوطنية رئيس اتحاد كرة اليد عبيد سالم، ورئيس اتحاد الكرة الطائرة عضو اللجنة الأولمبية محمد جلفار، ومدير إدارة الشؤون المالية والإدارية في الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة محمد عبيد الصلاقي،
 
ورئيس اتحاد الرماية عضو اللجنة الأولمبـــية الوطنية العميد أحمد ناصر الريسي،  وأمين السر العام لاتحاد الرماية عبدالله سالم يعقوب، ومدير العلاقات العامة باللجنة الأولمبية عبدالله النوبي، والمدير الفني لاتحاد الرماية اللواء الســـابق كمال المعداوي وعدد من المسؤولين ومحبي وعشاق الرماية.
 
وأشاد سمو الشيخ سعيد بن مكتوم بالدعم الذي يلقاه رماة منتخبنا الوطني خاصة والرياضة بصفة عامة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،

والمتابعة المستمرة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي، ما سهل من مهمة الرماة ومكنهم من تطوير مستوياتهم والوصول إلى المستوى القاري والعالمي.
 
كما أشاد سموه بأداء رماة المنتخب، مشيراً الى أنهم «كانوا خير سفراء لبلدهم وكانوا على قدر المسؤولية التي ألقيت على عاتقهم،

ومنوهاً بأن مستوى رماة منتخب الأطباق يسير في خط تصاعدي فقد فاز ببطولة الخليج في الكويت ثم  البطولة العربية في القاهرة ثم بطولة آسيا في الهند ويأمل في الفوز بكؤوس العالم وذهبية الأولمبياد المقبل في بكين»