الريال يأمل إبقاء صـدارة «الليغـــــــا» ملكية - الإمارات اليوم

الريال يأمل إبقاء صـدارة «الليغـــــــا» ملكية


سيكون ريال مدريد حامل اللقب ومتصدر لائحة الترتيب تحت الضغوط عندما يحل ضيفا على ريكرياتيفو هويلفا صاحب المركز السابع عشر اليوم، في المرحلة السادسة والعشرين من بطولة اسبانيا لكرة القدم.
 
وتأتي الضغوط بسبب خسارة الفريق الملكي ثلاث مباريات متتالية وهو فرط بتقدمه بفارق تسع نقاط في الصدارة بداية فبراير ليصبح الفاصل بينه وبين غريمه التقليدي برشلونة نقطتين،
 
بعدما لقي النادي الملكي خسارته الاخيرة والاولى على ارضه هذا الموسم امام خيتافي. وقال القائد راوول غونزاليز: «قبل ثلاثة اسابيع كانت لدينا افضلية لا نملكها الآن. انه امر مخيب للآمال»،
 
مضيفا: «في جميع الاحوال، لقد اعتبرت دائما ان مسألة حسم اللقب ستكون في مايو المقبل وتحديدا في آخر خمس مباريات». ويتصدر ريال الترتيب برصيد 56 نقطة من 25 مباراة، مقابل 54 نقطة لبرشلونة قبل 13 مرحلة على النهاية.
 
ويأمل مدرب ريال مدريد الالماني برند شوستر ان تكون عودة البرازيلي روبينيو والبرتغالي بيبي منعشة لمجموعته، وذلك بعد ابتعادهما لثلاثة وخمسة اسابيع على التوالي بسبب الاصابة.

وستكون عودة روبينيو مهمة، خصوصا ان الهداف الهولندي رود فان نيستلروي سيغيب بداعي الاصابة في الكاحل. ويتطلع ريال الى جاره اتلتيكو مدريد الرابع لعرقلة ضيفه برشلونة عندما يلتقيان اليوم ايضا على ملعب «فيتشنتي كالديرون».
 
وعلى غرار جميع مبارياته في العاصمة الاسبانية، يدرك برشلونة ان رحلته ستكون صعبة رغم ان القطب الآخر لمدريد ليس في احسن احواله حاليا حيث لقي خسارتين في مباراتيه الاخيرتين امام بلباو واوساسونا على التوالي، اضافة الى انه لم يتذوق طعم الفوز الا في مباراة واحدة من اصل ست مباريات.
 
ويعد هدف برشلونة الاول الحفاظ على سجله خاليا من الهزائم بعد 15 مباراة نظيفة، خصوصا بعدما قدم عرضا هجوميا لافتا امام فالنسيا في ذهاب نصف نهائي الكأس «1-1» الأربعاء  رغم انه لم ينجح في هز الشباك اكثر من مرة بسبب تألق الحارس الالماني تيمو هيلدبراند.
 
ويملك الفريقان مفاتيح هجومية مخيفة لعل ابرزها عند الطرفين في الوقت الحالي يأتي من الارجنتين، اذ يعول «البرسا» كثيرا على ليونيل ميسي، فيما جاء النبأ السعيد بالنسبة الى مدرب اتلتيكو المكسيكي خافيير اغيري عن احتمال جهوزية سيرجيو اغويرو الذي اصيب في عضلات الفخذ خلال التمارين يوم  الاربعاء.

وفي المباريات الاخرى، يلعب ديبورتيفو كورونا مع اشبيلية، واسبانيول مع فالنسيا، وليفانتي مع سرقسطة، وبلد الوليد مع راسينغ سانتاندر، وخيتافي مع مايوركا، وبيتيس مع مورسيا، وفياريال مع اوساسونا، والميريا مع اتلتيك بلباو.
 
اليوفي وفيورنتينا في قمة الكالشيو
تبرز في المرحلة السادسة والعشرين، الموقعة بين يوفنتوس ثالث الترتيب وضيفه فيورنتينا الرابع على الملعب الاولمبي في تورينو.
 
ويتقدم يوفنتوس بفارق اربع نقاط على فيورنتينا رغم انه سقط امام ريجينا 1-2 وتعادل مع جاره تورينو سلبا في مباراتيه الاخيرتين. وعلى ملعب «سان سيرو»، يلعب ميلان في مواجهة لاتسيو صاحب المركز الثاني عشر. 

ويواجه نجم ميلان البرازيلي كاكا احتمال الغياب مجددا عن فريقه بسبب مشكلات في الركبة، ما قد يدفع المدرب كارلو انشيلوتي الى اراحته لتوفير جهوده من اجل المواجهة المرتقبة مع ارسنال في اياب الدور ثمن النهائي من دوري الابطال الثلاثاء المقبل.

وفي المباريات الاخرى، يلعب روما مع بارما، وكالياري مع جنوى، وامبولي مع سيينا، وليفورنو مع كاتيانا، وريجينا مع باليرمو، وسمبدوريا مع تورينو، واودينيزي مع اتالانتا
س
طباعة