"فيوتشر بايب"الإماراتية أكبر شركة لإنتاج أنابيب «الفايبر غلاس» في العالم

 

قدر الرئيس التنفيذي لشركة المستقبل لصناعة الأنابيب «فيوتشر بايب» ومقرها دبي، رامي مخزومي، حجم الاستثمارات  العالمية في  صناعة أنابيب التمديدات المصنعة من الألياف الصناعية «الفايبر غلاس»، بـ120 مليار دولار.
 
وأضاف، في مؤتمر صحافي عقده بمقر الشركة، أول من أمس، أن الشركة  لعبت دوراً رئيساً في المشروعات العملاقة في دبي، بشكل مكنها من أن تتحول إلى أكبر مجموعة إنتاج أنابيب «الفايبرغلاس» في العالم، الذي يعتبر البديل البيئي الآمن للأنابيب المعدنية والخرسانية.
 
 وأكد أن استخدامات الأنابيب المصنعة من الألياف الزجاجية، ليس مقصوراً على البنية التحتية الجديدة للمشروعات فقط، بل يمتد إلى مشروعات الإحلال والتجديد لهذه البنية، لاسيما في ظل التوجه العالمي الحالي لاستخدام حلول وأنظمة صديقة للبيئة، عـلاوة عـلى أنهـا طويلـة الأجـل، اذ لا تحتـاج إلى الإحـلال بمـرور سنـوات (10 سنوات غالباً)، مثلما يحدث مع الأنابيب الخرسانية والمعدنية الأخرى، التي لا تستطيع تحمل درجات الحرارة العالية والأجواء الصحراوية من جهة، أو مخاطر تسرب محتوياتها الناتجة عن التآكل والصدأ من جهة أخرى.
 
 ووفقاً لمخزومي، فإن مجموعة شركات «فيوتشر بايب»، تمكنت من تحويل السوق الخليجية التي كانت تعتمد في وقت سابق على أنابيب التمديدات الخرسانية والمعدنية، إلى استخدام تمديدات «الفايبرغلاس» والبولي ايثيلين، لاسيما شركات النفط والغاز، ومشروعات مياه الشرب والصرف الصحي، والبتروكيماويات، وتوليد الطاقة، وتحلية المياه، بنسبة 22%، بعد أن كانت هذه النسبة لا تتعدى 8% قبل 10 سنوات.
 
 وأضاف أن الشركة حققت مبيعات بلغت 550 مليون دولار خلال العام الماضي، مشيراً إلى أن الشركة تعد الأكبر في العالم، إذ تمتلك 11 مصنعاً و22 فرعاً في كل من الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا وشمال إفريقيا وجنوب شرق آسيا وأميركا الجنوبية، فيما تورد منتجاتها لأكثر من 50 دولة حول العالم، إذ تضاعفت أرباح الشركة ثلاث مرات، منذ عام 2003 وحتى العام الماضي، من 180 مليونا إلى 550 مليون دولار.
 
 وأكد أن الإنتاج المحلي من تمديدات «الفايبر غلاس»، يكفي لتنفيذ مشروعات عملاقة، فيما سيتم تأمين احتياجات السوق المحلية بشكل كامل لمواكبة التطور المستمر.