منافسة خليجية لانتزاع آخر بطاقات التأهل لـ«يولة فزاع» - الإمارات اليوم

منافسة خليجية لانتزاع آخر بطاقات التأهل لـ«يولة فزاع»



رغم اقتصار تأثيرها في تحديد هوية منتزع بطاقة على 30 علامة فقط مقابل 70 تحسمها أصوات الجمهور، إلا أن درجات لجنة التحكيم الثلاثية في الدورة السابعة لبطولة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم «فزاع» لليولة كانت حاسمة في تأهل خالد الحرسوسي الذي حصل على أعلى نسبة في مجموعته من درجات لجنة التحكيم مكنته من انتزاع بطاقة التأهل الوحيدة المخصصة لها بحصوله على 47% من مجموع الدرجات. 

«الفيتو التحكيمي»

أخَّر عبدالله الظفيري من دولة الكويت إلى المركز الثاني بعد تراجع نسبته لصالح الحرسوسي إلى  42%، وجاء في المركز الثالث محمد بالكوس الفلاسي بنسبة 5% فقط، ثم عبيد بن عمهي المنصوري بمجموع 4% ويتذيل عثمان عيد القنوبي ترتيب مجموعته  بنسبة 2%.

جولة الفرصة الأخيرة

في الوقت نفسه شهدت آخر جولات تصفيات البطولة التي أقيمت في قلعة الميدان بمقر القرية العالمية في دبي لاند منافسات قوية بين المتسابقين لانتزاع آخر بطاقة مؤهلة للمنافسات النهائية التي تضم افضل ثمانية يويلة في البطولة هذا العام،
 
وضمت المنافسات إلى جانب ثلاثة متسابقين من الإمارات متسابقاً واحداً من كل من سلطنة عمان والمملكة العربية السعودية. واستضافت الحلقة الخامسة من برنامج الميدان (3) الشاعر الإماراتي زايد الفلاحي الذي يشارك للمرة الثانية في البرنامج على التوالي مقدماً قصيدة غزلية عوَّل عليها مداعباً في «تدفئة الحضور» الذي تأثر عدده رغم حماسة المنافسة بموجة البرودة التي سيطرت بشكل خاص على أجواء القرية العالمية، في الوقت الذي وصل فيه عدد أصوات الرسائل النصية القصيرة إلى 268 ألفاً و34 صوتاً .

تهنئة شعرية

وقدم الفلاحي التهنئة لشعب الإمارات بمناسبة تعيين سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ولياً للعهد في إمارة دبي كما تقدم لسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد بالتهنئة لتوليه منصب نائب حاكم الإمارة. وأشاد الفلاحي بالأصداء الواسعة لبطولة فزاع لليولة على مستوى دول الخليج، مشيرا الى أنها بطولة حماسية ولها جمهورها الكبير . 

وقدم المطرب الإماراتي فايز السعيد  الذي يشارك في البرنامج منذ اطلاقه أغنيتين «يا عرب - هيد» بمشاركة كل المتسابقين وفرق الحربية.
 
كامل الأوصاف

وحصل المتسابق سالم عيد شعيد العامري من أبوظبي على 27 درجة من لجنة التحكيم، بعد أن منحه عضو لجنة التحكيم أحمد حسين سبع علامات، فيما منحه كل من الشاعر علي الخوار والشاعر علي الشوين 10 علامات كاملة، مثنين بشكل خاص على رشاقته في الأداء رغم وزنه الزائد الذي يصل إلى 95 كيلوغراماً، إلى الدرجة التي وصفه فيها الشوين بـ «كامل الأوصاف». 

ومنحت لجنة التحكيم المتسابق احمد العامري من العين 29 درجة إلا انه لم يتأهل، بعد أن أثنى أحمد حسين على أدائه في رميات السلاح بشكل خاص مانحاً إياه تسع علامات، بينما منحه كل من الخوار والشوين العلامة الكاملة وهي 10 درجات لكل منهما.

جدوى المجادلة

المتسابق الثالث كان العماني عاصم الرحيلي وحصل على 28 علامة من لجنة التحكيم موزعة بين تسع علامات منحها إياه أحمد حسين الذي أشاد برمياته الدائرية للسلاح وذلك لارتفاع السلاح عند الرمي، والخوار الذي صفق له ومنحه تسع علامات متحفظاً على خطأ وحيد في أدائه، فيما قاده سجاله مع رئيس لجنة التحكيم الشاعر علي الشوين إلى ظفره بـ10 علامات أخرى .

افتقاد الخبرة 

وحصل عبدالله بن جردان الاحبابي من دبي على 26 درجة بعدما وقع فريسة لتوتره وحماسته الزائدة رغم تكرار مشاركاته سواء في بطولات الناشئين سابقاً أو الكبار، وهو ما جعله يصاب بشد عضلي ونفاد مجهوده أثناء الأداء، لتنصحه لجنة التحكيم بمحاولة توزيع مجهوده بشكل جيد على مدار فقرته الاستعراضية. 

آخر متسابقي المجموعة والجولات التمهيدية بشكل عام كان ناصر بن عيد العامري من المملكة العربية السعودية وحصل على 23 درجة في تقديرات لجنة التحكيم، بعد أدائه أداء ضعيفاً من الناحية الفنية برره أحمد حسين بتغييره السلاح الذي اعتاد عليه في التدريبات، ليجني سبع درجات من أحمد حسين، وثماني من كل من الخوار والشوين. 

فايز السعيد.. تخصص «يولة»
 
الفنان الإماراتي فايز السعيد الذي حل ضيفاً على الجولة الثامنة من بطولة فزاع لليولة هو الملحن الأساس لأغنية اليولة الرسمية في البطولة التي يستعرض على أنغامها اليويلة على مدار دورتيها السابقة والحالية من خلال أغنيتي «سما دبي» و «يا أهل اليولة». السعيد الذي يواظب على حضور فعاليات اليولة قدم أغنيتين أيضاً في هذه الجولة ويبقى مرشحا كأحد الضيوف الرئيسين في الجولة الختامية.

الخوار يرتجل شعراً
 
ارتجل الشاعر علي الخوار عضو لجنة التحكيم شعراً أثناء تعليقه على الأداء الفني الراقي الذي قدمه المتسابق أحمد العامري، الذي أكد تميز العوامر في استعراضات اليولة خلال البطولة، حيث أنشد بعد أن سأل الخوار المتسابق في مستهل تعليقه :  شو أقول أقول يا جمهور ولا ما أقول أمتعت قلبي وانت بتيول فيما وصف الشاعر علي الشوين المتسابق نفسه بـ «الفتى المدلل».
 
لم يستثمر كرم الختام
 

وصف الشاعر علي الخوار المتسابق السعودي الذي كان آخر متسابق يؤدي فقرته في آخر جولات البطولة التمهيدية ناصر بن عيد العامري بأنه «لم يستثمر كرم لجنة التحكيم في الجولة الختامية، أو كرمها التي كانت مستعدة لإبرازه معه كآخر متسابقي الجولات التمهيدية». يذكر أن الجولة المقبلة ستكون إحدى جولتين ستحددان هوية أبطال الجولة النهائية التي ستقام في قاعة أرض المعارض بمطار دبي الدولي.   


 
طباعة