أبوظبي تقيم مهرجانا في حب الرسول


تشهد العاصمة الإماراتية أبوظبي في شهر أبريل المقبل  فعاليات الدورة الثانية لمهرجان محبة الرسول صلى الله عليه وسلم ، والتى سيشارك فيها مجموعة من رجال الدين والفنانين العرب.
 
وقالت اللجنة المنظمة للاحتفالية اليوم السبت في بيان لها إن "مهرجان جوائز محبة الرسول سيقام الفترة مابين 17-19 أبريل المقبل، وهو حدث يِعقد سنويا في أبوظبي ويهدف إلى توفير منبر للباحثين والفنانين والعامة على السواء للاجتماع والاحتفال بحبهم للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وتشجيع ومكافأة الأعمال الفنية التي تِعبر عن هذا الحب".
 
 
ويشارك في المهرجان عدد كبير من الفنانين العرب ومنهم أحمد بدير وسعيد صالح ومحمود الجندي وعلاء مرسي وأحمد شاكر ومنى عبدالغني والإعلامي أحمد الشقيري، وغيرهم من الفنانين الذين أبدوا رغبة في المشاركة في هذا الحدث.

ويضم مجلس أمناء المهرجان عدد من علماء الإسلام منهم الشيخ علي زين العابدين الجفري الأمين العام للمهرجان، والشيخ عبدالله بيه، والشيخ محمد سعيد رمضان البوطي، والدكتور عبدالحكيم مراد، والحبيب علي الجفري.

وسيتم خلال المهرجان تكريم عدد من الفنانين الذين قدموا أعمالاً فنية وإبداعية .
 
 
ويهدف المهرجان إلى إبراز منظومة قيم الخير والسلام والعدالة
والمحبة في شخصية الرسول صلى الله عليه وسلم الذي بعثه الله تعالى رحمة للعالمين وجذب أنظار العالم لشخصية الرسول صلى الله عليه وسلم سيدنا محمد بن عبدالله وإنتاج المزيد من الأعمال الفنية المبدعة التي تستهدف الرقي بالقيم الإنسانية وتعزيز جسور التواصل الحضاري بين الإسلام ومختلف
شعوب العالم .