مشتركون في "أذن" منطقتنا خارج تغطية "دو"

 
عبّر مشتركون في خدمة «دو» للهاتف المتحرك، يسكنون في منطقة «أذن»، التابعة لإمارة رأس الخيمة، عن  امتعاضهم من انعدام  الإرسال والاستقبال، على هواتفهم النقالة، وهذا يجعلهم «خارج نطاق التغطية، منقطعين عن العالم، ويفتقدون القدرة على التواصل مع الآخرين»، بحسب تعبيرهم لـ «الإمارات اليوم»، مشيرين إلى أن «خدمة «دو» انقطعت ، منذ يوم 20 يناير الماضي، عن نحو 500 مشترك، وحاولنا مخاطبة الجهات المسؤولة في الشركة لمعرفة سبب العطل، فردوا علينا «سنحقق في الأمر»، لكن الإرسال لا يزال محجوبا عن المكان، رغم مرور أكثر من شهر، والمشكلة لا تزال قائمة حتى الآن».


 وأقرّ الرئيس التنفيذي لشركة دو عثمان سلطان، بوجود «حالات نادرة في تلك المناطق تتداخل فيها تغطية أبراج «دو» للهاتف المتحرك، مع تغطية اتصالات، وهو ما يجعل بعض عملاء دو يواجهون صعوبة في إجراء المكالمات أحياناً»، مؤكداً أن «الشركةتقوم بإضافة أبراج يومياً لتحسين الخدمة في جميع الإمارات»


أكد الطالب محمدأنه «يضطر في أحيان كثيرة للابتعاد عن منطقة «أذن»، ليتواصل مع الآخرين»، موضحاً أن «خطوط الهاتف المحمول  سيئة جداً في هذه المنطقة، ما يضطرني أن أبتعد مسافة  ثلاثة كيلو مترات لتعود التغطية ثانية، وأقوم بعدها بالاتصال». 


وعبّر عبد الله، عن استيائه من خدمات «دو»، قائلاً «لو كنت أعلم أنني سأضطر إلى استعارة هاتف زوجتي، لما اشتريت هذا الخط الذي يظل مقطوعا، أو خارج نطاق التغطية». أما فاطمة، فقالت «أعاني من انقطاع التغطية،منذ أكثر من شهر فلا أستطيع الاتصال، أواستقبال المكالمات، فاضطررت إلى شراء خط آخر»، لافتة إلى أن «الهاتف النقال وسيلتي الوحيدة للتواصل مع الآخرين، وسوء التغطية جعلني أشعر باليأس». 


وقال أبو عبدالله، «إن الخدمة كانت جيدة، ولكن فوجئت بانقطاع الإرسال، وقدمت شكاوى إلى مسؤولي «دو» وبعدها اتصلوا بي لمعرفة هل لا تزال الأمور عل حالها»، مشيراً إلى أن «المنطقة لا تزال خارج التغطية،  لدرجة أشعر فيها بالملل من هذا الوضع».


من جانبه  أوضح  عثمان أن «الشركة بدأت بالتحقق من موضوع  انقطاع التغطية في منطقة أذن منذ 20 يناير الماضي، حيث توجهت فرقنا الفنية المختصة للتحقق من وضع تغطية الهاتف المتحرك هناك».


أضاف أن «التنسيق جارٍ مع اتصالات التي تقدم خدمة التجوال المحلي، من أجل  تحديد المناطق البعيدة عن المدن الرئيسة، والتي قد يواجه العملاء فيها صعوبة في إجراء المكالمات، وسنتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتصويب أي تغيير حاصل في مستوى تغطية الهاتف إن وُجد.