مقتل 10 عراقيين وأميركيَّين وإصابة 4 بريطانيين - الإمارات اليوم

مقتل 10 عراقيين وأميركيَّين وإصابة 4 بريطانيين


لقي 10 عراقيين حتفهم بينهم معتقل في احد السجون الأميركية، بينما قتل جنديان أميركيان وأصيب ثلاثة اخرون، فضلاً عن إصابة أربعة جنود بريطانيين، ودارت في البصرة اشتباكات عنيفة لم تعرف نتائجها بين قوات حكومية وميليشيات مسلحة، كما تعرضت قواعد أميركية وبريطانية لقصف صاروخي.
 
وقتل قائد لواء الفلوجة العميد عبدالجبار الجبوري جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفته في ناحية عامرية الفلوجة، وفي حادث آخر في ذات المنطقة انفجرت سيارة مفخخة وأسفرت عنألاإصابة مدني بجروح خطرة، وفي العاصمة عثر على أربع جثث مجهولة الهوية، وخامسة في الموصل.
 
كما قتل طفل وأصيب أربعة بجروح خطرة في ناحية يثرب شرق قضاء بلد نتيجة سقوط قذيفة هاون عليهم بينما كانوا يلعبون بالقرب من جدران قاعدة أميركية.

وفي مدينة الموصل، اغتال مسلحون شرطية تعمل في سجن بادوش، وأصيب خمسة من الشرطة بانفجار سيارة مفخخة قرب قافلتهم في الموصل، أما في مدينة كركوك فقد أصيب أربعة من الشرطة بجروح ألااثنين منهم بحالة خطرة جداً جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم،
 
وفي قضاء طوزخورماتو اختطف مسلحون مدنيين اثنين، كما اغتال مسلحون شرطياً قرب منزله في بلدة النعمانية. من جهة ثانية، أعلن الجيش الأميركي أن معتقلاً لم يحدد جنسيته توفي في إحدى الوحدات الصحية التابعة لقواته أول من أمس. 

على صعيد آخر، دارت مواجهات عنيفة فجر أمس بين قوات من الجيش العراقي وميليشيات مسلحة في عموم مدينة البصرة أسفرت عن وقوع خسائر كبيرة بين الطرفين، لم يتم حصرها بحسب المصدر.
 
واستخدم المسلحون مختلف أنواع الأسلحة في هذه المواجهات منها مدافع الهاون والقنابل اليدوية وقاذفات آر بي جي، فيما لا يزال الوضع متوتراً جداً في المدينة بعد المواجهات العنيفة التي استمرت خمس ساعات.
 
بموازاة ذلك، أعلن الجيش الأميركي مقتل اثنين من جنوده احدهما في مدينة الموصل والآخر في وسط العراق، كما أصيب ثلاثة جنود آخرين. وبمقتل هذين الجنديين ترتفع حصيلة قتلى القوات الأميركية في العراق منذ غزوه في مارس 2003 إلى 3968 قتيلاً من بينهم 24 قتيلاً خلال الشهر الجاري. كما أعلنت وزارة الدفاع البريطانية إصابة أربعة جنود بريطانيين في انفجارين استهدفا قافلتهم في البصرة.

الى ذلك، تعرضت القاعدة البريطانية بمطار البصرة الدولي الى هجمات عدة بصواريخ الكاتيوشا أول من أمس، كما سقطت خمسة صواريخ كاتيوشا على مطار بغداد الدولي، الذي تتخذ القوات الأميركية من المناطق المحيطة به قواعد رئيسة لها، دون معرفة حجم الخسائ   جنود أميركيون في قاعدة بولاية فيرجينيا يحملون جثمان زميل لهم قتل بالعراق
.
طباعة