الرميثي: ثقتنا من «العمومية» لا يوسف حسين - الإمارات اليوم

الرميثي: ثقتنا من «العمومية» لا يوسف حسين


عبر رئيس اتحاد كرة القدم محمد خلفان الرميثي عن استغرابه من التصريحات الاخيرة التي صدرت عن عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة يوسف حسين السهلاوي الذي كشف عن فقدانه الثقة في اعضاء اتحاد الكرة واصفاً اياهم بانهم  يمثلون دور «الكومبارس»، وان اتحاد الكرة يدار بواسطة ثلاثة أشخاص فقط.


ودافع الرميثي بشدة عن اعضاء مجلسه، مؤكدا رفض المجلس التام لما صدر من حديث عن يوسف حسين تجاه اتحاد الكرة الحالي لافتاً الى ان هذا المجلس تصدى للمهمة الوطنية بعد اصرار الجمعية العمومية  خلال اجتماعها الاخير على ضرورة استمرار اتحاد الكرة في هذه المرحلة المهمة لحين اجراء الانتخابات في 28 مايو المقبل وتشكيل مجلس ادارة اتحاد الكرة الجديد.


وقال الرميثي خلال مؤتمر صحافي عقده مساء أول من أمس في مقر اتحاد الكرة في دبي «عبرنا  في مجلس ادارة الاتحاد عن استغرابنا من هذه التصريحات  التي صدرت من يوسف حسين بشأن فقدانه الثقة في اعضاء المجلس حيث كنا نتمنى ان يحضر الى الاتحاد ويجلس معنا ويكشف عما يدور في خاطره بخصوص كلامه عن انعدام الثقة بينه وبين اعضاء الاتحاد». وأكد الرميثي ان اتحاد الكرة يستمد ثقته من الجمعية العمومية لاتحاد الكرة ومن الشارع الرياضي وليس من يوسف حسين، معتبرا ان الجمعية العمومية هي التي اصرت على ضرورة استمرار المجلس في مهامه بعد استقالة يوسف السركال لحين انتهاء الفترة المتبقية واجراء الانتخابات لتشكيل المجلس الجديد.   


وأشار رئيس الاتحاد إلى ان يوسف حسين لم يجبر على الاستمرار في العمل بالاتحاد، واذا كان فقد الثقة في اعضاء المجلس ولا يريد مواصلة عمله مع المجلس فليتقدم باستقالته وسنقوم باختيار اعضاء جدد للمناصب الشاغرة. وكان يوسف حسين انتقد بشدة الاتحاد الحالي برئاسة محمد خلفان الرميثي خلال حديث مع الزميلة «البيان» حيث قال إنه فقد الثقة في اعضاء المجلس الحالي متهماً بعضهم بأن تعاملهم مع الاحداث لم يكن تعامل اداريين محترفين يديرون لعبة مهمة، وقال ان اتحاد الكرة يديره ثلاثة اشخاص فقط والبقية «كومبارس» ولا يصلحون للاستمرار في العمل باتحاد الكرة خلال المرحلة المقبلة.


يذكر ان يوسف حسين كان قد تقدم باستقالته من اتحاد الكرة لكنه اعلن استمراره من قبل مع المجلس الحالي المؤقت الى حين اجراء انتخابات اتحاد الكرة المرتقبة حيث حضر السهلاوي الاجتماعات الاخيرة لاتحاد الكرة فيما كان أحد الذين تغيبوا عن حضور الاجتماع الاخير الذي كان مقررا ان يعقده اتحاد الكرة مساء أول من أمس لكنه تأجل الى وقت لاحق لعدم اكتمال النصاب القانوني لانعقاده بعد غياب اربعة اعضاء. من جانب آخر، وبخصوص ترشيح نفسه لرئاسة اتحاد الكرة خلال الانتخابات المقبلة لاسيما أن هناك شبه إجماع على شخصه لتولي المهمة خلال المرحلة الجديدة، قال الرميثي ان موضوع ترشحه لرئاسة اتحاد الكرة من عدمه راجع الى  نادي العين الذي ينتمي إليه، مؤكداً ان ناديه عندما يقرر مسألة ترشيحه فلن يتردد في قبول المهمة في حال طلب منه ذلك.


وكشف الرميثي ان الاتحاد اطلع على مشروع المبنى الجديد والمشروعات الملحقة مؤكداً انه تم الاتفاق على بداية العمل في المشروع كمرحلة أولى من مبنى الاتحاد، اضافة الى ملعبين وغرفة تبديل الملابس وصالة مغلقة لكرة الصالات والسور والإنارة، على ان ينتهي العمل في هذا المشروع في عام .2009


 معروف ان هذا المشروع يقام على أرض منحة مقدمة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم إمارة دبي وزير المالية والصناعة. وحرص رئيس اتحاد الكرة على الاشادة بالدور الكبير الذي قام به رئيس اتحاد الكرة السابق، نائب رئيس الاتحاد الاسيوي الحالي لكرة القدم يوسف السركال في دعم هذا المشروع.


واضاف «بحثنا في اتحاد الكرة العرض المقدم من  شركة اميتاك لمشروع نظام الإدارة الإلكترونية المتخصصة في حلول الكمبيوتر من اجل تطوير شبكة اتحاد الكرة والتي سيتم خلالها ربط الاتحاد مع الأندية عن طريق شبكة الإنترنت، والمشروع سيأخذ وقتاً من اجل استكماله حيث تم الاتفاق مع الشركة على تقديم عرض آخر في الاجتماع المرتقب لمجلس الإدارة».


وفي هذا السياق عقد اتحاد الكرة اجتماعاً مع بيير كيخا من شركة وورلد سبورت وذلك بهدف الاستفادة من خبرات الشركة في تسويق أنشطة الاتحاد.


واشار الرميثي الى انه وعلى الرغم من الجهود التي بذلت في السابق في هذا الخصوص إلا ان التسويق في اتحاد الكرة لم يصل حتى الان الى المستوى الاحترافي الذي يتطلع اليه اتحاد الكرة، مؤكدا ان المجلس سيتلقى عرضاً جديداً من شركة وورلد سبورت بشأن  تسويق نهائي مسابقة كأس رئيس الدولة لكرة القدم.

طباعة