EMTC

بوش يدعو لتقاسم السلطة في كينيا ونشر قوة بدارفور


دعا الرئيس الأميركي جورج بوش أمس في كوتونو عاصمة بنين الى تقاسم السلطة في كينيا وإلى نشر قوة «متينة» للأمم المتحدة في دارفور. وقال بوش في اليوم الاول من جولته الافريقية التي بدأها بزيارة قصيرة لبنين «بشأن زيارة كوندوليزا رايس (الى كينيا الاثنين) سيطلع قادة البلد مباشرة على رسالة الولايات المتحدة التي ترغب بتوقف اعمال العنف وتقاسم السلطة مما سيساعد البلاد على تجاوز صعوباتها».


وقال شون ماكورماك الناطق باسم رايس إن هذه الاخيرة ستقوم بزيارة تستمر ساعات قليلة غدا الى كينيا، حيث ستجري محادثات مع الرئيس مواي كيباكي ومنافسه رايلا اودينغا. وبشأن دارفور في غرب السودان طالب بوش بـ«قوة دولية متينة»، مؤكدا مشاركة أميركا فيها. وفي مقابلة بثتها اذاعة فرنسا الدولية أول من أمس، وصف بوش النزاع الذي يشهده إقليم دارفور مجددا بانه «إبادة» معرباً عن استيائه لبطء التطورات «على الارض». على صعيد آخر، اضطر رئيس بنين بوني يايي الى تقليد بوش وساماً وطنياً مرتين أمس، بعدما أوقع الرئيس الأميركي الوسام، حيث شبك الرئيس يايي الوسام على سترة بوش، إلا أن الاخير أوقعه أرضاً وهو يحركه. وعلى الفور، انحنى الرئيسان لالتقاط الوسام وأعاد يايي تقليد بوش إياه وسط ضحكات الحضور.

طباعة