علي الشرقاوي يستعرض تجربته الشعرية في أبوظبي - الإمارات اليوم

علي الشرقاوي يستعرض تجربته الشعرية في أبوظبي


استضافت «هيئة أبوظبي للثقافة والتراث»، أول من أمس، الشاعر البحريني علي الشرقاوي في أمسية تحدث فيها عن تجربته الشعرية، وقرأ عدد من قصائده. عن تجربته الشعرية.. وقال الشرقاوي «إن تجربته الشعرية مرت بفترة جنينية، وأربع مراحل، إذ بدأ نشر قصائده المعبرة عن موقف سياسي حاد، وما بين عامي 1968- ..1975 أما محطته الشعرية الأولى فقد بدأت بنشره لمجموعته الشعرية «الرعد في مواسم القحط» التي كتبت قصائدها ما بين عامي 1971- 1975 وقد استبعد منها في ما بعد عدد من القصائد كونها تغلب عليها الروح التقريرية، والتحريض والتعبئة السياسية، ومن هنا جاء انفتاحه على التيارات الشعرية المغايرة للمألوف.
 
في المرحلة الثانية من تجربته الشعرية خرج الشرقاوي من قصيدة الموضوع إلى قصيدة الرؤيا فكانت قصائده «رؤيا الفتوح»، و«نخلة القلب»، ومن ثم تجربة «تقاسيم ضاحي بن وليد الجديدة»، التي اندمجت فيها تجربة الشاعر مع تجربة الفنان الشعبي المعروف ضاحي بن وليد، والمرحلة الثالثة من تجربة الشاعر انتقل فيها إلى أقاليم شعرية غير مطروقة وخلق عالمه الخاص المغاير لما هو مطروح في الساحات المحلية والعربية والعالمية. أما المحطة الرابعة هي التي يعمل عليها في الوقت الراهن منطلقاً من رؤى متنوعة تجمع بين عوالمه القديمة وتسمح له بالغوص في أقاليم ومحيطات التجربة الروحية على المستوى الإنساني ، والدخول بصورة أعمق إلى العوالم الصوفية، والتواصل مع المطلق واعتبار الإنسان قطرة نور في محيط الأنوار الكونية، والرغبة الكلية للانسجام والتكامل مع كل ما هو موجود في الكون.
طباعة