«بطل الشتاء» لقب يغازل الجوارح والعنكبوت - الإمارات اليوم

«بطل الشتاء» لقب يغازل الجوارح والعنكبوت

ترتفع درجة حرارة المنافسة في دوري الدرجة الاولى لكرة القدم حيث تقام ثلاث مباريات مهمة في ختام الجولة 11 للبطولة ويستضيف الشباب منافسه الجزيرة الساعة الخامسة و20 دقيقة لتحديد «بطل الشتاء» ويتقابل الظفرة مع حتا بملعب الظفرة بالمنطقة الغربية الساعة الخامسة و25 دقيقة وتختتم المواجهات بلقاء الشارقة مع الوصل الساعة الثامنة مساء.

 

الجوارح والعنكبوت
تخطف مباراة الشباب والجزيرة كل الانظار باعتبارها مصيرية في تحديد هوية بطل الشتاء للدوري هذا الموسم في نسخته الاخيرة في عالم الهواية قبل دخول عالم الاحتراف رسميا في الموسم القادم.. ويحتل الشباب المركز الثاني برصيد 22 نقطة وبعده الجزيرة بفارق نقطة واحدة. ويسعى الجوارح لاستغلال عاملي الارض والجمهور لاستعادة نغمة الانتصارات التي غابت عن الفريق في الجولة الماضية. اما العنكبوت الجزراوي فقد واصل انتصاراته وحقق فوزا ثمينا على الظفرة في الجولة العاشرة بهدف نظيف حافظ على فرص الفريق الجزراوي في المنافسة على الصدارة وانتزاع لقب بطل الشتاء. ويتمتع الفريقان باستقرار فني واضح منذ بداية الموسم تحت قيادة البرازيلي سيريزو «الشباب» والروماني بولوني «الجزيرة». ويعول الشباب على الثنائي الايراني جواد كاظميان وايمان مبعلي بالاضافة الى الكولومبي الجديد ديفيد فيريرو ونخبة المتألقين من الكتيبة الدولية بقيادة سرور سالم وسالم سعد واسماعيل ربيع. ويعول الجزيرة على قدرات المهاجم الايفواري توني بالاضافة الى الهولندي المخضرم فيليب كوكو ومعهما النجم الجديد المالي مامادو ديالو.. اضافة الى الدوليين رشاد عبدالرحمن واحمد دادا، ثم صالح عبيد وعبد السلام جمعة وعلي خصيف وصالح بشير.


الملك والإمبراطور
 يحل الوصل حامل اللقب ضيفا على الشارقة في الإمارة الباسمة في مواجهة من العيار الثقيل تمثل بروفة جادة ورسمية لمباراة الفريقين الاصعب في نصف نهائي كأس رئيس الدولة. ويفقد الشارقة جهود الايراني مسعود شجاعي لاستمرار ايقافه لمدة مباراتين بعد طرده امام الشباب بينما يعول الهولندي فان ديرليم مدرب الفريق على قدرات البرازيلي اندرسون وسعيد الكاس ونواف مبارك وعبدالعزيز العنبري والعراقي قصي منير وفايز جمعة وموسى حطب ومشعل عبدالوهاب وطلال حمد ومحمود الماس بينما يعول البرازيلي زي ماريو مدرب الوصل على قدرات مواطنيه الثلاثة اوليفيرا ودياز وروجيرو ومعهم ماجد ناصر وطارق حسن وعيسى علي وطارق درويش ووحيد اسماعيل وخلف اسماعيل.


الظفرة والإعصار
وفي المنطقة الغربية يلتقي الوافدان الجديدان على دوري الاضواء والشهرة الظفرة وحتا في مواجهة صعبة ومتكافئة تمثل مباراة بست نقاط لانها ستمنح الفائز ثلاث نقاط وتحرم منافسه من نفس الرصيد. ويسعي الفريقان الى تحقيق الفوز ورغم ان الارض والجمهور مع فرسان الظفرة الا ان حتا يراهن على سلاح الثقة الكبيرة ونتائجه الجيدة خارج ملعبه في الظهور الاول له بدوري الكبار. ويمتلك الفريقان مدربين كبيرين اثبتا كفاءة واضحة وتحسنت معهم النتائج المصري ايمن الرمادي في الظفرة والبرازيلي سبايدر في حتا. وكان الظفرة قد خسر في الجولة العاشرة بهدف نظيف امام الجزيرة وتجمد رصيده عند 10 نقاط بينما خسر حتا امام الشعب 2/3 وتجمد رصيده عند تسع نقاط.

طباعة