روسيا تطلب من الدول النووية في العالم التوقيع على معاهدة لمنع انتشار الاسلحة النووية


 طالبت روسيا الدول النووية في العالم التوقيع على معاهدة لمنع انتشار الاسلحة النووية تنص على تقييد الاسلحة الاستراتيجية الهجومية التي تحل محل المعاهدة الروسية الامريكية “ستارت 1” التي تنتهي في عام 2009.
اعلن ذلك سيرجي ايفانوف النائب الاول لرئيس وزراء روسيا في مؤتمر الأمن الدولي الرابع والاربعين المنعقد في ميونيخ .
 
واوردت وسائل الاعلام الروسية قول ايفانوف ان هناك في العالم الآن عدة دول نووية وكذلك عدد اكبر من الدول التي تمتلك ترسانات كبيرة من الصواريخ .

وقال “ يجب على الدول جميعها وليس روسيا والولايات المتحدة فقط ان تدرك مسؤوليتها عن صيانة الاستقرار الاستراتيجي” ..مشيرا الى ان روسيا ستقدم الى مؤتمر نزح السلاح قريبا مشروع معاهدة حول عدم عسكرة الفضاء
.
وأوضح ان بلاده لا تعتزم استنتساخ خبرة بناء المجتمع الديمقراطي في اوربا وامريكا بصورة عمياء ..وقال “ نحن مع احترامنا للقيم التي ترسخت في اوروبا وامريكا على مدى قرون الا اننا ندرك بأن هذه الخبرة الفريدة لا يجب ان تكون المثال النموذجي الذي يجب ان تقلده الشعوب كافة بجعل أنماطها السياسية وثقافاتها الوطنية ودياناتها وأساليب تفكيرها نسخة طبق الاصل من هذا المثال “.