شيكاغو بولز يسقط غولدن ستايت

  حقق شيكاغو بولز فوزه الاول في ارض غولدن ستايت ووريرز منذ اعتزال أسطورة الاول مايكل غوردان عام 1998 بالتغلب عليه 114-108، فيما واصل ميامي تقهقره ومني بهزيمته الـ21 في آخر 22 مباراة بالخسارة امام مضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 84-101 أول من أمس ضمن منافسات الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة. وعلى ملعب «اوراكل ارينا» في اوكلاند وامام 19596 متفرجا، عكر شيكاغو بولز على كريس ويبر عودته الى الملاعب مع فريقه (الجديد-القديم )غولدن ستايت وحقق فوزه الاول على الاخير في اوكلاند منذ 30 يناير 1998 اي في الموسم الاخير للاسطورة جوردان مع الفريق.
 
وهذه المباراة كانت الاولى لويبر مع غولدن ستايت والاولى هذا الموسم ايضا بعدما قضى المواسم الاخيرة متنقلا بين ساكرامنتو كينغز وفيلادلفيا وديترويت بيستونز قبل ان يعود في 2008 الى الفريق الذي اختاره في «درافت» 1994 كخيار رقم .1 وخاض ويبر 12 دقيقة سجل خلالها 4 نقاط، فيما كان مونتا ايليس افضل لاعبي صاحب الارض برصيد 25 نقطة واضاف بارون ديفيس 22 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة وال هارينغتون 20 نقطة ستيفن جاكسون 19 اخرى، الا أن ذلك لم يكن كافياً لتجنيب فريقهم الهزيمة العشرين في 49 مباراة. وفي الجهة المقابلة، تجاوز شيكاغو عقبة اللعب من دون ثلاثة من نجومه البارزين وهو بن غوردون وكيرك هاينريتش والسوداني لوال دانغ بسبب الإصابة، وحقق فوزه الـ20 في 49 مباراة بفضل تألق لافت من كريس دوهون الذي سجل 34 نقطة (افضل معدل في مسيرته) مع تسع تمريرات حاسمة، واضاف جو سميث، 27 نقطة مع ثماني متابعات ووتايروس توماس 15 نقطة مع خمس متابعات.