محيي إسماعيل يستدعي الأمن لمنـــع الأذان

 توجه عدد من أهالي منطقة المهندسين بصحبة موظف من وزارة الأوقاف إلى منزل الفنان محيي إسماعيل لمطالبته بالتنازل عن البلاغ الذي قدمه إلى مركز الشرطة يتهم فيه العاملين بمسجد عمر أفندي في شارع أحمد عرابي بإزعاجه من خلال الأذان والصلاة عبر الميكروفون، وكانت قوات الأمن وإدارة أوقاف الجيزة قد قامت على إثر البلاغ بنزع مكبرات الصوت الداخلية والخارجية ليلة الجمعة الماضية، كما قامت القوات بقطع الكهرباء عن المسجد استجابة لطلب الفنان محيي إسماعيل .
 
وفي اتصال هاتفي قال محيي إسماعيل لـ «الإمارات اليوم»: إن صوت المؤذن سيئ جدا، وإن مكبرات الصوت التي يستخدمها المسجد تزعج أطفاله، خصوصا أثناء صلاة الفجر وينبغي  استخدام الميكروفون داخل المسجد وليس خارجه»، ويتمتع إسماعيل بشهرة غير عادية في نمط علاقاته الشخصية وحياته الخاصة حيث لا يتحرك في شوارع القاهرة إلا من خلال سيارات الأجرة  ولا يمتلك سيارة خاصة، ويعيش في منزله على الوجبات النباتية ويلزم دائما المتواعدين معه من الإعلاميين والصحافيين بالحضور في الوقت المحدد.
طباعة