وزير المالية البريطاني:الدولار مصدر قلق لكن تأثيره محدود - الإمارات اليوم

وزير المالية البريطاني:الدولار مصدر قلق لكن تأثيره محدود

 

  قال وزير المالية البريطاني، اليستير دارلينج، أمس «إن بعض الدول تشعر بالقلق من تداعيات انخفاض الدولار الأميركي»، لكن المسؤولين الذين سيجتمعون في طوكيو خلال العطلة الأسبوعية يجب أن يركزوا على الأمور التي يمكنهم التأثير فيها مباشرة.

 
وسُئل دارلينج عن مطالب محتملة للحد من هبوط الدولار في الاجتماع الذي سيعقده وزراء مالية ومحافظو البنوك المركزية لمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى، اليوم، فقال «ما من شك في أن هناك عدداً من الدول التي تشعر بالقلق لكن من جانبنا نحن لا نعلق على أسعار الصرف لدول بعينها» وقال معلقا على الاقتصاد العالمي «نحن نمر بفترة عصيبة للغاية لكن يمكننا اجتياز هذه الفترة».
 
وسيبحث اجتماع اليوم الاقتصاد العالمي وسط مخاوف من ركود اقتصادي في الولايات المتحدة، واضطراب الأسواق العالمية، وتقلبات أسعار الفائدة.

 
وفي وقت سابق، قلل دارلينج من احتمال أن يسفر اجتماع طوكيو عن أي خطوات منسقة على مستوى مجموعة السبع لدعم النمو العالمي.

 
وأضاف«الأمر الأول أن الأوضاع متباينة في الدول المختلفة». مشيراً إلى اختلافات أسعار الفائدة بين الولايات المتحدة وأوروبا. لكنه أشار إلى أن بنك انجلترا خفض الفائدة يوم الخميس، وحذر من أن التضخم مازال يمثل مشكلة.


 وفي ما يتعلق ببنك نورذرن روك البريطاني المتعثر الذي تسعى الحكومة لبيعه رفض الوزير ما يشاع عن أن الحكومة تؤيّد عرضا بعينه، وقال«إن هناك عرضين، وإن الحكومة تنظر فيهما بالتساوي، وإن خيار تأميم البنك مازال واردا»

  

 

طباعة