"الموبايل"يسبب الأرق

  كشفت دراسة سويدية عن أن التحدث عبر الهاتف المتحرك قبل النوم قد يسبب المعاناة من الأرق، حيث بيّن بروفيسور أبحاث الطب الاجتماعي والأرق في جامعة أبسالا، بينغت أرنيتز أنه «إن شعرت بأنك تعاني مشكلات في النوم، فيجب أن تفكر في التخلي عن التحدث على الهاتف المتحرك قبل النوم مباشرة»، حيث اكتشف مع مجموعة من الباحثين السويديين من معهد كوريلنسكا وجامعة واين في ولاية ميشيغان الأميركية عن تسبب الموجات التي ينتجها الهاتف المتحرك بالأرق والصداع وصعوبات في التركيز. و استمرت الدراسة على مدى 18 شهراً، وطبقت على 35 رجلاً و36 امرأة بين سن الـ18 والـ45 سنة والذين خضعوا بشكل متقطع لموجات لاسلكية موازية لقوة الموجات التي يتم استقبالها عبر الهواتف المتحركة.