يشتري كاميرا بأموال مزيّفة

 

   نظرت محكمة جنايات دبي، في قضية إدخال عملة مزيّفة إلى الدولة بقصد التعامل بها والشروع في الاحتيال واستخدامها في شراء كاميرا.


 وتشير اللائحة التي أعدتها النيابة إلى أن المتهم «ش.ث» هندي، 28 عاماً، أدخل في 17 من نوفمبر الماضي عملة مزيفة، قدرها 1400 دولار أميركي بقصد التعامل بها، مع علمه بتزييفها، كما شرع في الاستيلاء لنفسه على كاميرا، بتقديمه ثلاث ورقات من فئة 100 دولار لموظف في السوق الحرة، إلا أن الموظف اكتشف أن العملة مزورة.


 وقال شاهد الإثبات «ش.م» 29 عاماً، أنه أثناء عمله شاهد المتهم مقبوضاً عليه بتهمة التعامل بعملة مزيفة في السوق الحرة، وبسؤاله عن الأوراق النقدية المزيفة أقر بأنه حصل عليها من أحد الأشخاص خارج الدولة وسلم المبلغ للبائع، في السوق الحرة مع علمـه بتزييفهـا.


 وقال البائع «م.ا» هندي، 54 عاماً، أن المتهم حضر إليه وسلمه 300 دولار، مقابل شراء الكاميرا فاشتبه في كونها مزيفة وبسؤاله عن مصدرها قال له المتهم إنه حصل عليها من أحد المصارف في الكويت، ولكن مع نتيجة تقرير المختبر الجنائي، اوضحت أن الأوراق  المالية، جميعها أوراق مزيفة.