«شكراً لعطائك» يحتفي بـ100 متطوع في مجلس الخوانيج

صورة

بالتزامن مع اليوم العالمي للتطوع، احتفى فريق «شكراً لعطائك» التطوعي، مؤخراً، بأكثر من 100 متطوع ومتطوعة، في مجلس الخوانيج بدبي.
 
وقال الشيخ الدكتور سالم بن ركاض العامري، الرئيس الفخري للفريق، خلال الاحتفاء بالمتطوعين، إن «التكريم يمثل رسالة تقدير وعرفان إلى كل الذين قدموا الجهود المخلصة بوقتهم وجهدهم لخدمة الوطن والمجتمع، وكذلك ترسيخ القيم التي تعزز قيمة العمل التطوعي الذي يعكس الإيمان العميق بمعطياته وأهدافه النبيلة المستلهمة من القيادة الرشيدة، والتي غرست في نفوسنا القيم الإنسانية وثقافة العمل التطوعي»، مضيفاً أن الفريق منذ تأسيسه ساهم في إعلاء شأن القيم التطوعية في نفوس أفراد المجتمع.

من جانبها، توجهت الرئيس الفخري لبرنامج «فرسان شكراً لعطائك» للأطفال الدكتورة أسماء بنت مانع العتيبة، بالشكر والتقدير إلى المتطوعين «لدورهم الإيجابي في خدمة المجتمع، وحرصهم على كل ما يلبي التطلعات المرجوة مستلهمين المبادئ الإنسانية والأصيلة من قيادتنا الحكيمة، التي حرصت على ترسيخ ثقافة التطوع وخدمة الوطن والمجتمع، بما يتماشى مع قيم الخير والمحبة والوفاء ومساعدة الآخرين، انطلاقاً من الثوابت التي تعكس هويتنا الوطنية، بتعاون الجميع وحرصهم على تأكيد مكانته المرموقة ودوره الرائد في إثراء المجتمع وغرس القيم والروح الإيجابية في نفوس أفراده».
 
وشهد الحفل تكريم فريق زايد للبحث والإنقاذ، بالإضافة إلى المتطوعين في الجانبين الثقافي والإبداعي، فضلاً عن داعمي أصحاب الهمم، كما امتد التكريم إلى قادة الفرق التطوعية.

 

طباعة