تستمر من 29 نوفمبر إلى 3 ديسمبر

اليوم.. انطلاق احتفالات عيد الاتحاد الـ 51 في منتزه الشارقة الوطني

يقام من مساء اليوم في منتزه الشارقة الوطني حفل إطلاق احتفالات إمارة الشارقة بعيد الاتحاد الـ51، وذلك بحضور أعضاء لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات عيد الاتحاد، وفي مقدمتهم رئيس لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات عيد الاتحاد خالد المدفع، ونائب رئيس اللجنة طارق سعيد علاي، وأعضاء اللجنة، ولفيف من المسؤولين والشخصيات العامة، وعموم الجمهور.

ويبتدأ الحفل، بكلمة من خالد جاسم المدفع، إلى جانب تقديم اللوحات الفنية الغنائية بعنوان "سلطان العطاء" وتتكلم عن عطاء صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة منذ استلامه مقاليد الحكم في إمارة الشارقة ومدى التطور الحاصل على الصعيد العمراني والثقافي والبيئي، والاهتمام بالتعليم وبناء الإنسان خلال 51 عاما المنصرمة، وذلك من خلال أغنية يؤديها عارضون محترفون يقدمون لوحات تفاعلية لبعض المناطق في إمارة الشارقة وتحولها على مدى الأعوام، ويرافقها أعمال استعراضية (أكروبات) وسط حضور فرقة شعبية، لتتوحد اللوحات معا عند ختام الأغنية مشكلة صورة الشيخ سلطان.

واللوحة الثانية بعنوان "العهد الجديد" ومدتها 45 دقيقة، تتوزع على 4 لوحات تتناول السنوات القادمة من عمر الاتحاد والاستعداد لها والأحلام المرجوة للإمارات وما تم إنجازه حتى الآن من خلال عدد من الشخصيات والأحداث والأغاني والفيديوهات والتي سوف تعرض على خشبة المسرح وتركز على حقب الشيخ زايد والشيخ خليفة طيب الله ثراهما، والمرحلة القادمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، وما تحمله من أحلام وتطلعات لشعب الإمارات.

وتمتد الفعاليات يوميا من الساعة 4:30 – 10:00 مساءً من عروض مسرحية للكبار والأطفال، وضمن ركن الدوائر الحكومية، وركن متاحف على الطريق، وخيمة الضيافة، وتشمل جولات سياحية بالحديقة، وركن السينما، وسحوبات يومية، والنحت على الثلج بمعالم الدولة، ومجسم معالم الشارقة، وفلكلور تراثي، وفرق شعبية متنوعة، وفقرات متنوعة في ركن الشطرنج، وعروض بالكرة المائية، والقرية الثلجية والمنحوتات الجليدية لأبرز معالم إمارة الشارقة، إلى جانب الأركان المتنوعة ومنها ركن العب واربح، وركن الألعاب، وركن ألعاب زمان، وركن الأكلات الشعبية، وشارع المشاريع الصغيرة، والقهوة الشعبية، وركن نقش وحنا، وفقرة عازف الجيتار.

وتستضيف خشبة المسرح الرئيس عروضاً مسرحية عدة وفقرات متنوعة ولوحات فنية وفقرات مسابقات. ويستضيف مسرح الأطفال مجموعة من الفقرات الشيقة من مسابقات ترفيهية، وعرض السيرك الصغير، وألعاب الخفة مع الساحر، ومسرح العرائس، وفقرة المهرجين، وتوزيع البالونات، والهدايا.

وفي ركن الدوائر الحكومية الذي يضم أجنحة عدد من الدوائر الحكومية والتي تعرض مشاركاتها المختلفة، أما ركن "متاحف على طريق" فهو حافلة تضم مجسمات مصغرة مشابهة لمجموعة مختارة من مقتنيات متاحف الشارقة، تجوب مختلف مناطق الدولة، وتنمي مهارات التفكير الإبداعي لدى الطلبة، من خلال نماذج مختارة من مقتنيات المتاحف.

ويتجمع في "خيمة الضيافة" الموظفون لبحث سير العمل والاجتماعات وتقدم لهم الضيافة، وفي جولات السياحة يتم توفير قطار ودراجة لنقل الجمهور لأنحاء الحديقة، أما ركن السينما فيعرض يوميا أفلاما عن إنجازات دولة الإمارات.

ويتيح السحب اليومي جوائز قيمة، وفي فعالية "النحت على الثلج من معالم الدولة" يقوم فريق متخصص بنحت أهم معالم كل إمارة في الدولة، بينما ستعرض أهم معالم الشارقة ضمن فقرة "مجسم معالم الشارقة".

وتضم فقرة الفلكلور التراثي رقصات شعبية وأهازيج تحاكي تراث الإمارات ضمن فقرات إبداعية تشارك فيها مجموعة من الطالبات، فيما تشترك في فقرة الفرق الشعبية فرق الهبان والنوبان والعيالة والحربية واليولة.

وبينما يجد هواة ألعاب الذكاء مبتغاهم بمسابقات يومية في "ركن الشطرنج"، يستمتع ذوو الإحساس المرهف بعزف قيثارة حي من عازف منفرد أو من فرقة موسيقية.

وتفتح "القرية الثلجية" أبوابها للزوار كي يستمتعوا باللعب بالثلج، أو يستطيع الزوار المشاركة بعروض الكرة المائية الشفافة على سطح الماء.

 

طباعة