إياد الريماوي و«رسائل حب من دمشق».. في «دبي أوبرا» أبريل المقبل

يعود المؤلف الموسيقي السوري، إياد الريماوي، إلى دبي لإحياء حفل موسيقي تحت عنوان «رسائل حب من دمشق»، للمرة الأولى على خشبة مسرح «دبي أوبرا». بعد نجاح حفله الأول في 2018.

ويقام الحفل يومي 13و14 أبريل، حيث سيكون عشاق موسيقى الريماوي على موعد مع ليلتين تمتزج فيهما الموسيقى الشرقية والكلاسيكية، وهو النمط الذي اشتهر به المؤلف.

ويرافق الريماوي في هذا الحفل المغنيتان ليندا بيطار، وكارمن توكمة جي، اللتان شاركتاه في غناء العديد من أعماله الموسيقية، إلى جانب أوركسترا ضخمة تضم عازفين من دول عدة.

يقدم الريماوي في حفليه أعمالاً تعزف للمرة الأولى، مثل «الحرملك» و«مسافة أمان»، إلى جانب أعماله الأخرى الشهيرة.

يشار إلى أن موسيقى الريماوي شكلت بصمة خاصة في عالم الدراما والموسيقى العربية عموماً، ما وضعه في مصاف أهم المؤلفين الموسيقيين في العالم العربي اليوم.

وأصدر الريماوي العديد من الألبومات الموسيقية التي لاقت نجاحاً لافتاً، منذ الألبوم الأول «حكايات من دمشق 2012»، حيث كان الريماوي أول فنان عربي يوقع مع شركة «سوني ميوزك» العالمية، وحقق الألبوم نجاحاً كبيراً، ووصل إلى المرتبة الثانية في مبيعات «فيرجن ميغا ستورز» الشرق الأوسط. كما حقق ألبوم «سكون في سورية» الذي صدر عام 2016 المركز الأول في مبيعات «فيرجن ميغا ستورز» الشرق الأوسط لثلاثة أشهر متتالية، في حالة غير مسبوقة في المشهد الموسيقي العربي، وهو بصدد إصدار ألبومه الجديد في الفترة المقبلة.

طباعة