الأرشيف الوطني يشارك في «ملتقى للمعلمين»

يشارك الأرشيف الوطني للمرة الثالثة في ملتقى المواد الدراسية للمعلمين، لدعم الدراسات الاجتماعية والتاريخ في كل من أبوظبي والعين وعجمان والشارقة.

وتشمل مشاركات الأرشيف الوطني التعريف بمهامه الوطنية وخدماته، ودوره في حفظ الوثائق التاريخية التي توثق ذاكرة الوطن.

وقدم الأرشيف الوطني في معهد تدريب المعلمين في عجمان ورشة عن جائزة المؤرخ الشاب في دورتها الـ11، وعن مبادرة «حكاياتنا الملهمة»، وهي موضوع النسخة الجديدة من مشروع نادي المؤرخين الطلابي، وجائزة المؤرخ الشاب.

كما روّجت الورش، التي نظمها الأرشيف الوطني، لأبرز خدماته في قطاع التعليم، من بينها: المسابقات والأنشطة الخاصة بالطلبة، والبرامج الجديدة التي تهمّ المعلمين، والمسابقات الترفيهية والتثقيفية، مثل لعبة المسيرة التي سيفعّلها في مختلف الجهات التعليمية للطلبة. وتضمنت الورش استعراض مستشارة البحوث في الأرشيف الوطني، الدكتورة عائشة بالخير، لأهداف الدورة الجديدة 2020 من جائزة المؤرخ الشاب، وموضوعاتها وفئاتها، والمراحل الدراسية المستهدفة، وهي الحلقتان الثانية والثالثة، وآلية المشاركة، وشروط قبول الأعمال، والمقابلات الشفاهية، ومعايير الجائزة وآلية سير عملها. بينما استعرضت رئيسة قسم البرامج التعليمية في الأرشيف الوطني، حسنية العلي، «حكاياتنا الملهمة»، مؤكدة أن المبادرة تستهدف توجيه طاقات الطلبة إلى برامج وطنية تاريخية مدروسة وموجهة تسهم في تنمية المجتمع.

طباعة