اختتام أعمال «تقنيات المتاحف والمعارض لتراث الشرق الأوسط»

اختتم معرض ومؤتمر تقنيات المتاحف والمعارض لتراث الشرق الأوسط 2019 - الذي يعدّ أول معرض ومؤتمر يُركّز على الفنون والثقافة في الشرق الأوسط - فعالياته، أمس، بمركز أبوظبي الوطني للمعارض في أبوظبي، وسط نجاح مذهل، وردود فعل إيجابية من العارضين والزوار على حد سواء.

وشهد المعرض، على مدار ثلاثة أيام، جدول أعمال مُزدحماً، بما في ذلك المعرض ومحادثات العمل، وحلقات النقاش والمؤتمرات، لتُختتم النسخة الأولى من معرض تراث الشرق الأوسط 2019، بتسجيل أرقام قياسية جديدة.

ووفقاً لآخر إحصاءات المنظم، تمكّن أكثر من 60 عارضاً مشاركاً من الاستفادة من هذه المنصة، بعقد الاتفاقات وفرص العمل، بالإضافة إلى ذلك جمع المعرض ما يقرب من 1200 من المهنيين المتخصصين في الصناعة والزوار، الأمر الذي يُبرزه علامةً تجاريةً للمعارض المهنية الرائدة لمتاحف الشرق الأوسط وصناعة الثقافة والفنون.

طباعة