جمارك دبي تطلق قاعات تدريبية ذكية لموظفيها

دشّن المدير العام لجمارك دبي أحمد محبوب مصبح، بحضور عدد من القيادات التنفيذية في الدائرة، قاعات التدريب الذكية في مركز التدريب الجمركي، التي تم تطويرها للارتقاء بمستوى أنشطة تدريب وتأهيل الموظفين، بهدف تحسين الخدمات الجمركية المقدمة للمتعاملين، من أجل إسعادهم، بمواكبة العمليات التطويرية المستمرة لمركز التدريب الجمركي، وفق أفضل التصاميم الهندسية، بما يحقق السعادة والإيجابية للموظفين أثناء انتسابهم إلى الدورات التدريبية، كي تكون القاعات بيئة جاذبة ومناسبة للجميع.

وقال أحمد محبوب مصبح: «يأتي تدشين القاعات التدريبية الذكية الجديدة التزاماً من الدائرة ببناء القدرات الذهنية والمعرفية لموظفي جمارك دبي، من خلال توفير أماكن مجهزة تتناسب مع عملية تدريب وتطوير كفاءات الموظفين، والتي من شأنها أن تحقق فوائد كبيرة، ورفع أعداد الكفاءات البشرية بشكل مستمر، بالإضافة إلى أن عملية التدريب تسهم في زيادة قدرة الموظفين على الأداء وتحقيق ذاتهم، من خلال رضاهم عن أنفسهم، مشيراً إلى أن تدريب الموظفين على رأس أولوياتنا».

وأوضح مدير عام جمارك دبي: «أن مركز التدريب الجمركي خلال العام الحالي استقطب 2473 موظفاً، التحقوا بـ203 دورات تدريبية، بمعدل 2611 ساعة، منها 123 دورة تخصصية جديدة، بمعدل 1546 ساعة، مؤكداً أن عملية التدريب والتطوير تعتبر مسؤولية مشتركة بين الموظف والدائرة، تتحقق نتائجها الإيجابية من خلال قيام كل الأطراف المشاركة فيها بتأدية المهام الموكلة إليهم على الوجه الأمثل، في ضوء المسؤوليات التي تحددها الدورات، وما تحققه من نتائج».

طباعة