«دبي للتصميم» يطلق مسابقة تعزز راحة العمال التقليديين

أطلق معهد دبي للتصميم والابتكار، بالتعاون مع «هيرمان ميلر»، المتخصصة في تصميم المفروشات الداخلية المعاصرة، مسابقة، ومشروعاً إبداعياً يهدف إلى إعادة التفكير في الجلوس المريح.

ويستمر التحدي على مدى ستة أسابيع، من الخامس من سبتمبر الجاري حتى 24 أكتوبر المقبل، وسيعرض مستقبل تصميم الكرسي بالنسبة إلى العاملين التقليديين، من حيث دمج برامج تشغيل التصميم الرئيسة، مثل الاستدامة وتجربة المستخدم والابتكار. ويكلّف الطلبة بتصميم كرسي يعزّز راحة العامل التقليدي في بيئته الخاصة.

وتسلط مسابقة Ergo Chair الضوء على مخاطر العمل بالنسبة للعمال التقليديين، سواء كانوا خياطين أو نسّاجين، التي يتمّ تجاهلها عادة. وتشمل المخاطر المتعلّقة براحة هؤلاء العمال الجسدية، والعمل في وضعيات غير مريحة، واستخدام القوة المفرطة، أو التكرار المستمر للحركة لإكمال المهمة. ويتضمن التحدي تجربة مواد متنوعة، مثل المواد المعاد تدويرها، والمواد الجديدة، مع استخدام تكنولوجيا القرن الـ21 مثل الطباعة ثلاثية الأبعاد. في نهاية الأسابيع الستّة، وضمن معرض يتزامن مع أسبوع دبي للتصميم، سيقدّم الطلبة وأعضاء هيئة التدريس عرضاً لأعمالهم، تراوح بين التفسيرات البسيطة والقطع التي تحدث ثورة في أسلوب الجلوس التقليدي.

طباعة