بوملحة يكرِّم المتطوعين في المسابقة الدولية للقرآن «دورة التسامح»

صورة

كرم مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، المستشار إبراهيم محمد بوملحة، الموظفين والمتطوعين والمتعاونين في المسابقة الدولية للقرآن الكريم، ضمن فعاليات جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم بدورتها الثالثة والعشرين «دورة عام التسامح» 1440هـ/‏‏‏2019، ورافقه في التكريم الدكتور سعيد عبدالله حارب المهيري، نائب رئيس اللجنة المنظمة، بحضور أعضاء اللجنة المنظمة والموظفين والمتطوعين وممثلي الجهات الداعمة، وذلك في الحفل الذي أعدته وحدة العلاقات العامة بالجائزة في قاعة غرفة تجارة دبي.

وتابع الحضور فيلماً قصيراً، أعدته وحدة الإعلام بالجائزة، يلخص المسابقة والأنشطة والفعاليات التي أقيمت خلالها للمتسابقين ومرافقيهم، ثم ألقى المستشار بوملحة كلمة قدم فيها شكره وتقديره لمجموعات المتطوعين والموظفين والمتعاونين، لإسهامهم في إنجاح فعاليات المسابقة الدولية للقرآن الكريم في الدورة ٢٣، التي شهدت مشاركة كبيرة من ٩٠ دولة وجالية إسلامية من أنحاء العالم.

وأشاد بوملحة بجهود إخوانه أعضاء اللجنة المنظمة والمتطوعين وموظفي الجائزة ومجموعات المتعاونين، مشيراً إلى أن الجميع أدى عمله بجد وإخلاص مبتغين الأجر من الله، وقال بوملحة: إن تعاونكم وجهودكم الكبيرة تبين حرصكم على تحسين العمل وتجويده، ما يدعوني بكل غبطة وفخر لأن أتقدم لكل أعضاء اللجنة والموظفين والمتعاونين والمتطوعين بالشكر الجزيل على ما قدموه من جهد وعمل جاد، منوهاً بأن عملهم في الجائزة إضافة إلى رصيدهم في العمل التطوعي.

وفي ختام الحفل، تم توزيع الشهادات والتقطت الصور التذكارية، وجرى السحب على هدايا وجوائز قيمة ومتنوعة.

طباعة