بحضور راشد بن سعيد بن مكتوم

«الأوقاف وشؤون القُصَّر»: مسيرة التسامح 2019 لإسعاد الأيتام

بحضور الشيخ راشد بن سعيد بن مكتوم آل مكتوم، نظّمت مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر، أخيراً، يوماً ترفيهياً مفتوحاً للأيتام، تحت عنوان «مسيرة التسامح 2019»، بالتعاون مع عدد من المؤسسات المعنية برعاية الأيتام على مستوى الدولة، وبمشاركة أكثر من 200 قاصر مع أسرهم.

وتأكيداً لروح التضامن المجتمعي مع الأيتام، وتعزيزاً لمبادرات تمكينهم وإسعادهم وتحقيق اندماجهم الإيجابي مع محيطهم الاجتماعي، حظيت فعالية اليوم المفتوح هذا العام بدعم ومشاركة نوعية من كل من مركز الإحسان بعجمان، ومركز الشارقة للتمكين الاجتماعي، تحقيقاً لتضافر الجهود لإسعاد فئات المجتمع المختلفة، خصوصاً الأطفال الأيتام. واستمتع الأطفال المشاركون في «مسيرة التسامح 2019» بأجواء ترفيهية وألعاب جماعية ممتعة، وشاركوا في فعاليات ترفيهية ورياضية مميزة، ضمن برنامج متنوّع من الفعاليات التي تواصلت على مدى يوم كامل.

وتزامن تنظيم مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر لفعالية «مسيرة التسامح 2019»، الخاصة بالأيتام، مع الفعاليات المتنوّعة التي تشهدها الدولة بمناسبة يوم اليتيم العربي، الذي يوافق الجمعة الأولى من أبريل من كل عام، وتحييه المؤسسات في العالم العربي بفعاليات متزامنة، تسلط الضوء على القدرات والإمكانات والفرص المتاحة لتمكين الأيتام وإعدادهم لتحقيق ذاتهم، وبناء مستقبلهم الشخصي والمهني.

طباعة