مشاهير «التواصل» و«الخلطات الشعبية» تزيد مرضى «الجلدية» - الإمارات اليوم

مشاهير «التواصل» و«الخلطات الشعبية» تزيد مرضى «الجلدية»

صورة

حذّر مؤتمر طبي من تزايد حالات الأمراض الجلدية نتيجة لانتشار خلطات العلاج الشعبية، وترويج مشاهير التواصل الاجتماعي لادّعاءات طبية كاذبة وخطرة على الصحة. وقال مشاركون في مؤتمر صحة الجلد والبشرة في دبي، أمس، إن «إصابات حب الشباب ارتفعت بشكل لافت في الإمارات ومنطقة الخليج، اذ يشكل المصابون بالمرض 50% تقريباً من المترددين على عيادات الأمراض الجلدية». ونبّه المؤتمر إلى أن إهمال علاج حب الشباب يتسبب في الإصابة بحفر في جلد الوجه، ما يتطلب علاجاً مرتفعاً قد تصل قيمته إلى 10 آلاف دولار.

وقال رئيس شعبة الأمراض الجلدية في جمعية الإمارات الطبية، الدكتور أنور الحمادي: «إن إقبال البعض على الوصفات الشعبية، مثل الطمام والثوم لعلاج حب الشباب، قد تتسبب في تضاعف المرض، والإصابة بحفر جلدية»، مشيراً إلى أن كثيراً من مشاهير التواصل الاجتماعي - من غير المتخصصين - يروّجون لمنتجات دوائية مقلدة، قد تسبب امراضاً جديدة للمستخدم.

وقال المدير الإقليمي لشركة «سيتافيل» في الشرق الأوسط وروسيا والهند وتركيا، الدكتور هشام عبدالله، إن «الحملة تهدف الى التوعية بمخاطر استخدام مواد دوائية مقلدة، والتنبيه الى خطورة إهمال علاج الأمراض الجلدية». وأضاف أن «الحملة تركز على العوامل المؤثرة في البشرة، وكيفية الاهتمام بها من كل النواحي، مع ملاحظة الجلد بحثاً عن أي تلوّن غير طبيعي أو تغيّر في الملمس».

 

هشام عبدالله:

«الحملة تهدف

إلى التوعية

بمخاطر استخدام

مواد دوائية

مقلّدة».

طباعة