«الشارقة للتراث» يختتم دورة تدريبية حول إعداد الجامع الميداني

كرّم رئيس معهد الشارقة للتراث، الدكتور عبدالعزيز المسلم، المشاركين والمحاضرين في أولى الدورات والورش التابعة للبرنامج التمهيدي لملتقى الشارقة الدولي للراوي في دورته الـ18، بعنوان «إعداد الجامع الميداني»، التي استمرت على مدار خمسة أيام، حيث تضمنت هذه الدورة، التي ألقاها الدكتور المسلم، وعدد من خبراء ومختصين التراث، بمقر المعهد في المدينة الجامعية، التعريف بطرق الجمع الميداني والتوثيق وأدواته وتقنياته الحديثة.

وقال المسلم: «نسعى من خلال هذه الدورات التدريبية إلى تخريج جيل مُطلع على كل ما يخص التراث الإماراتي، والعادات والتقاليد والمعارف الشعبية، حيث شارك في هذه الدورة، نخبة من الخبراء والباحثين والمختصين في التراث الثقافي، لتقديم خلاصة تجاربهم ومعارفهم الشخصية المتنوّعة، حول طرق الجمع والتوثيق، بهدف مواصلة صون المخزون التراثي في دولة الإمارات، والاهتمام بالرواة، بوصفهم كنوزاً بشرية وحماة للتراث والهوية».