مركز الغرير يحتفل بالتنوع الثقافي الإماراتي

استضاف مركز الغرير، بالتعاون مع مركز محمد بن راشد للثقافة الإسلامية، أخيراً، المهرجان السنوي للتنوع الثقافي، الذي يهدف للجمع بين العديد من الثقافات المختلفة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وشهد المهرجان حضور العديد من الشخصيات الرفيعة من حكومة دبي، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، بالإضافة إلى أكثر من 1000 زائر.

وفي السياق، قالت مديرة التسويق لدى الغرير للعقارات، زينب بدار، إن «المهرجان يؤكد على أهمية الوحدة بين الثقافات المتعددة في المجتمع، وبمثل هذه الفعاليات نرغب في إنشاء منصة تثقيفية وترفيهية وإعطاء الفرصة للزوار للانخراط في مختلف الثقافات للمقيمين والسائحين في الإمارات». وارتدى الأطفال المشاركون من جنسيات مختلفة أزياءهم التقليدية، وقاموا بمسيرة في المركز وهم يحملون أعلام بلادهم، كما استضاف المركز عرضاً مسرحياً ثقافياً مخصصاً للأطفال والعائلات، بالإضافة إلى سلسلة من الأنشطة الترفيهية والمسابقات.

واستمتع الزوار في مركز الغرير أيضاً بالأكشاك التفاعلية التي تضيف مزيداً من الأنشطة الممتعة، مثل منصة الرسم وتعليم الزوار كيفية كتابة أسمائهم بلغات مختلفة.