حملة مجتمعية لتنظيف شاطئ الحمرية

ضمن جهودها في دعم مبادرات المسؤولية الاجتماعية، نفذت بلدية الحمرية، التابعة لإمارة الشارقة، حملة لتنظيف شاطئ الحمرية بمشاركة عدد كبير من المنتسبين لملتقى الحمرية الصيفي الحادي عشر التابع لنادي الحمرية الرياضي الثقافي.

وتأتي الحملة في إطار جهود بلدية الحمرية للعمل الدائم على إزالة المخلفات البحرية وتنظيف الشاطئ، وإزالة كل النفايات الموجودة، والتأكيد على استراتيجية البلدية في حماية البيئة الشاطئية والبحرية من ناحية، وتسليط الضوء على كمية المخلفات التي يتركها مرتادو الشاطئ وأنواعها، لتكون مناسبة أمام الرواد للاستمتاع بمياه الحمرية الدافئ.

وأكد مبارك راشد الشامسي، مدير بلدية الحمرية، حرص البلدية على تعزيز كل الجهود في أهمية تغيير رؤية المجتمع ودعم مبادراته، والقيام بتغيير أسلوب التعامل مع الشاطئ للحفاظ على نظافته والبيئة المجاورة له.

وأفاد الشامسي بأنه كان لحملة التنظيف التي نفذناها دور في تعريف جيل المستقبل بأهمية الحفاظ على شواطئنا ونظافتها، وأنه من الخطأ أن نرمي المخلفات والنفايات فيها، وإكساب تلك العادات للمنتسبين للفعاليات الصيفية لملتقى الحمرية الصيفي ضمن فعاليات صيف بلادي، وأبناء المنطقة والأسر الموجودة، وأن نسهم في ترسيخ هذه الغاية النبيلة في الحفاظ على شواطئنا لدى كل المرتادين. وأشاد راشد الشامسي بمساهمة المنتسبين والمشاركين المتطوعين، بجانب جهود كوادر بلدية الحمرية بجانب قسم التفتيش بالبلدية، في إزالة كل المخلفات العالقة وجمعها في أكياس مخصصة، والقيام بتوعية المترددين على الشاطئ بأهمية المحافظة عليه.

طباعة