تزايد عروض الأزياء المخصصة للرجال مع ازدهار قطاع الموضة الرجالية

اولغا نيدبايفا بعد عرض دار "غوتشي" في ميلانو، تنظم "سان لوران" التابعة أيضاً لمجموعة "كيرينغ" للسلع الفاخرة، عرض أزياء رجالية ضمن أسبوع الموضة في باريس، ما يشكل مؤشراً على الأهمية الابتكارية والتجارية لقطاع الموضة الرجالية.

وعرض أزياء "سان لوران" الذي يُقام مساء الثلاثاء في اليوم الأول من أسبوع الموضة، هو من أبرز العروض في أسبوع سيشهد نحو خمسين عرضاً حضورياً للأزياء وثلاثين عرضاً تقديمياً.

وهذا أول عرض أزياء رجالية لدار "سان لوران" في باريس منذ أن تولّى البلجيكي أنتوني فاكاريلو منصب المدير الابتكاري فيها عام 2016.

وحتى اليوم، عُرضت مجموعاته في يوليو خارج أسبوع الموضة وخارج الأراضي الفرنسية (نيويورك، لوس أنجليس، البندقية، مراكش).

وبعد الرحيل المفاجئ في نهاية عام 2022 لأليساندرو ميكيله، مدير الابتكار في دار "غوتشي" والاسم البارز في عروض الأزياء المختلطة، عادت "غوتشي" إلى عروض الأزياء الرجالية في ميلانو.

نمو متسارع

وتقول مديرة التوريد والمشتريات الرجالية في سلسلة "غاليري لافايت" أليس فيّار إنّ "سان لوران وغوتشي وجيفنشي تحقق نجاحات في مجال الأزياء الرجالية أهم من تلك المُسجلة في الموضة النسائية"، مضيفةً أنّ "دور الأزياء تولي حالياً اهتماماً بتطوير الملابس الرجالية التي تشهد تغييراً متزايداً لناحية الاتجاهات والتنويع".

وتتابع انّ هذه السوق "تشهد نمواً كبيراً، نلاحظه منذ سنتين أو ثلاث سنوات ويستمر بوتيرة متسارعة".

وفي مجال الملابس الداخلية، تحقق مبيعات السلع الرجالية نمواً أكثر مما تسجله المنتجات النسائية، إذ ارتفعت بنسبة 3,3% خلال الأشهر العشرة الأولى من عام 2022 محققةً 400 مليون يورو، مقابل نمو بنسبة 2,5% مع إيرادات بـ 1.5 مليار دولار للملابس الداخلية النسائية، على ما تظهر أرقام نُشرت مع اقتراب موعد المعرض العالمي للملابس الداخلية الذي سيُقام في باريس نهاية يناير.

ويؤكّد الاختصاصي في السلع الفاخرة والمحاضر في جامعة "سيانس بو" سيرج كاريرا، أنّ "الموضة الرجالية شهدت تطوراً كبيراً في السنوات الأخيرة، مما يجعلها ميداناً للتعبير والابتكار والبحوث المهمّة لدور الأزياء".

وتخلت دار "جيفنشي" التابع لمجموعة "ال في ام اتش"، عن الأزياء الراقية إلا أنها تصمّم ملابس رجالية منذ أن تولى إدارة الابتكار فيها عام 2020 الأميركي ماثيو ويليامز، الاسم البارز في مجال موضة الشوارع الفاخرة.

ويُقام الأربعاء عرض "جيفنشي" للأزياء الرجالية، قبل عرض دار "ديور" المُرتقب الجمعة.

أما دار "لوي فويتون" التي لا تزال من دون مدير ابتكار منذ وفاة الأميركي فيرجيل أبلوه في نوفمبر 2021، فأسندت تصميم ملابس مجموعتها التي ستُعرض الخميس إلى عدد من المصممين.

ومن بين هؤلاء المخرجان ميشال وأوليفييه غوندري، ومنسق الملابس إبراهيم كامارا ومؤسس ماركة "كيدسوبر" كولم ديلان، وفق مجلة "دابليو دابلوي دي" (WWD) الأميركية المتخصصة.

 تصاميم للرجال بتوقيع نساء

ومن بين دور الأزياء التي ستقدم عروض ازياء رجالية خلال أسبوع الموضة في باريس، دار "مارجييلا" التي يتولى جون غاليانو إدارة الابتكار فيها. ويُختتم أسبوع الموضة الاحد بعرض ازياء لها وبعرضين آخرين للمصممتين البريطاني ويلز بونر والأميركية إميلي بود.

ويُفتتح أسبوع الموضة الثلاثاء بعرض لويلز بونر، وهي من الأسماء المحتملة لخلافة فيرجيل أبلوه، والتي تمزج في ابتكاراتها بين تقنيات الخياطين في لندن وروحية منطقة البحر الكاريبي.

وخلال فترة الجائحة، عرضت بونر ابتكاراتها ضمن أفلام خلال أسبوع الموضة في باريس، إلا أنها لم تنظم أي عرض أزياء حضوري.

طباعة