علماء يقتربون خطوة من وقف نمو أورام سرطانية مقاومة للأدوية

توصل علماء إلى حل لغز طويل الأمد يحيط بالبروتين المعزز للسرطان وكيف يتسبب في نمو الورم. وتعتبر النتائج خطوة مهمة في السعي لجعل أدوية السرطان أكثر فعالية لأن الأورام العدوانية غالبًا ما تصبح بارعة في مقاومة الأدوية والعوامل العلاجية الأخرى.

ودرس فريق البحث بروتينًا يسمى Smoothened يلعب دورًا حيويًا في نمو الأنسجة والأعضاء الصحية. ومع ذلك، عندما يصبح البروتين مفرط النشاط، يمكن أن يؤدي إلى تكوين وانتشار أورام المخ والجلد. وبالتالي فإنه يمكن لتعطيل هذا البروتين أن يمنع  السرطان من الانتشار، وإن كانت الأورام تتكيف في النهاية ، ما يجعل هذا النهج غير فعال.

ولكن البروتين في ذات الوقت هو جزء من مسار الإشارات في الجسم. ومسار الإشارات يشبه سلك الهاتف الذي يمتد من سطح الخلية إلى داخل الخلية حيث توفر الرسائل التي تنتقل عبر هذا السلك إرشادات للخلية.

يقول العالم المشارك في البحث بنيامين مايرز: "كنا نعلم أن" سلك الهاتف "موجود ولكن لم تكن لدينا أي فكرة عن كيفية عمله. وقد ترك ذلك فجوة كبيرة في قدرتنا على إيقاف تشغيله علاجيًا لعلاج السرطان". و"الأمل هو أنه من خلال فهمها بشكل أفضل ، ستصبح أدوية السرطان أكثر فعالية بكثير"

وتشرح هذه النتائج كيف يتم تشغيل هذا البروتين على المستوى الجزيئي وما هي الإشارة المرسلة. ويقول مايرز إن طلاب البيولوجيا الجامعيين الذين عملوا في مختبره كانوا محوريين في هذا الاكتشاف. وتم دعم الدراسة من قبل المعاهد الوطنية للصحة ومؤسسة هانتسمان للسرطان.

 

طباعة