سلاح بأصول إفريقية يحارب شيخوخة البشرة

أوردت مجلة «إيلي» الألمانية المعنية بالموضة والجمال، أن الصابون الأسود يُعدّ سلاحاً فعالاً لمحاربة مشكلات البشرة، إذ يعمل هذا الصابون ذات الأصول الإفريقية على مواجهة الشيخوخة وشوائب البشرة.

وأوضحت أن الصابون الأسود يشتمل على مواد طبيعية، تتمثل في زيت النخيل، ورماد قشر الموز القابل للطهي والماء، إضافة إلى مواد أخرى، مثل: زبدة الشيا، والجليسرين الطبيعي، وخلاصة الألو فيرا، وخلاصة الليمون، وخلاصة خشب الصندل والعسل.

وبفضل هذه التوليفة الفريدة يساعد الصابون الأسود في القضاء على التجاعيد وحب الشباب والرؤوس السوداء والبقع الصبغية، كما أنه يخفف من الالتهابات والتهيج ويحدّ من الإفرازات الدهنية ليمنح البشرة مظهراً نقياً وموحداً يشع شباباً ونضارة وحيوية.

 

طباعة