للاستمتاع بالساونا دون أضرار صحية.. 5 إرشادات مهمة

نصحت الرابطة الألمانية للأندية الصحية بمراعاة بعض النقاط المهمة عند الذهاب إلى الساونا للاستمتاع بها دون منغصات أو أضرار صحية.. وتالياً عدداً من النصائح التي يقدمها خبراء الرابطة:

- من الأفضل الذهاب في النهار؛ لأن الساونا تعمل على تنشيط الدورة الدموية، ومن ثمّ الجسم بأكمله. لذا يتسبب الذهاب خلال فترات المساء المتأخرة في الإصابة باضطرابات في الخلود إلى النوم لدى البعض.

- ينبغي عدم الذهاب بمعدة ممتلئة؛ إذ يتسبب ذلك في التحميل على الدورة الدموية بالجسم بشكل إضافي إلى جانب الإجهاد، الذي تتعرض له أثناء الساونا؛ إذ إن المعدة تكون في حالة نشاط بفعل عملية الهضم في هذا الوقت.

- بعد إنهاء جلسات الساونا بالكامل ينبغي شرب السوائل لإمداد الجسم بالسوائل، التي فقدها بفعل عملية التعرق.

- لا ينصح بالذهاب إلى الساونا عند الإصابة بارتفاع في درجات الحرارة أو حمى.

- تعد الساونا محظورة على المصابين باضطرابات القلب والأوعية الدموية أو الذين يعانون من ارتفاع شديد في ضغط الدم وكذلك المصابين بأحد أمراض الرئة المزمنة.

طباعة