دراسة طبية: قلة النوم عند الأطفال تزيد من مخاطر إصابتهم بأمراض خطيرة

كشفت دراسة طبية صدرت أخيراً في إسبانيا أن الأطفال الذين ينامون أقل من 7 ساعات يوميا أكثر عرضة للإصابة بالسمنة بنسبة تصل إلى 70%.
وحذرت الدراسة من مخاطر إصابة الأطفال بأمراض خطيرة فى سن مبكرة، وفقا لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

وأجريت على أكثر من 1200 طفل تتراوح أعمارهم بين 12 و16 عاما، بقياس نومهم على مدى أسبوع ومقارنته بمؤشر كتلة الجسم (BMI).
وكشفت الدراسة أن الأطفال يحتاجون إلى نوم 8 ساعات في اليوم على الأقل، حتى يحافظوا على صحة جيدة.

وأشار الباحثون إلى أنه يجب على الآباء أن يكونوا قدوة حسنة، من خلال فرض أوقات نوم صارمة لتجنب تعرض أطفالهم لخطر الإصابة بأمراض القلب بسبب زيادة الوزن.
وأكد خيسوس مارتينيز جوميز، طبيب في المركز الوطني الإسباني لأبحاث القلب والأوعية الدموية في مدريد، أن المدارس يجب أن تعلم عادات نوم صحية للأطفال.
وقالت كلوي ماك آرثر، ممرضة في مؤسسة القلب البريطانية: "الحصول على قسط كافٍ من النوم أمر بالغ الأهمية خلال فترة المراهقة، لأنه يدعم النمو الصحي والصحة البدنية والعقلية الجيدة".

طباعة