صفحة عزيزتي حواء

لمعان البشرة.. أفكار للتخلص من مشكلة تؤرق النساء

لمعان البشرة يسلبها نقاءها ويُفسد مظهرها الجمالي. د.ب.أ

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأمراض الجلدية إن لمعان البشرة يمثل كابوساً مزعجاً للمرأة خلال فصل الصيف؛ حيث إنه يسلب البشرة نقاءها ويُفسد مظهرها الجمالي.

وأوضحت الرابطة أن لمعان البشرة يرجع إلى أسباب عدة تتمثل في الاستعداد الوراثي والإفرازات الهرمونية والتوتر العصبي وسخونة الجو، إلى جانب الاستخدام المفرط لمستحضرات العناية، واستخدام المنتجات غير المناسبة لنوع البشرة.

كما أن الغسل المفرط للوجه باستخدام الصابون يدفع البشرة إلى زيادة الإفرازات الدهنية كوسيلة ذاتية للحماية من الجفاف، وبالمثل تزيد البشرة من الإفرازات الدهنية لتكون طبقة حماية من الحرارة الشديدة وأشعة الشمس عند أخذ حمامات شمسية.

وأشارت بوابة الجمال «هاوت.دي» الألمانية إلى أن البودرة تمثل حلاً سريعاً للتخلص من اللمعان بفضل تأثيرها المطفأ. كما أن مناشف التنظيف لها تأثير مشابه؛ حيث إنها تعمل على تخليص البشرة من اللمعان والعرق وتمنحها إحساساً منعشاً.

ويمكن أيضاً محاربة لمعان البشرة من خلال غسل البشرة في صباح كل يوم بواسطة مستحضرات الجل أو اللوشن الخالية من الزيوت، والتي تتمتع بتأثير مضاد للبكتيريا ومثبط للإفرازات الدهنية.

وأضافت «هاوت.دي» أن مستحضرات التقشير المحتوية على الزنك أو الطمي تعمل على فتح المسام وتخليصها من الشوائب.

وبالنسبة للمكياج، أوصت بوابة الجمال الألمانية باستعمال مستحضرات البودرة أو كريم الأساس ذات التأثير المطفأ. كما أن الكريمات النهارية المحتوية على الزنك أو السيليكون تعمل على تثبيط الإفرازات الدهنية، بينما تعمل الكريمات الليلية المحتوية على خلاصة الببايا أو حمض الأسيتيل ساليسيليك على معادلة المحتوى الدهني للبشرة وتضييق المسام وتنقيتها من الشوائب.

وبشكل عام، ينبغي استعمال مستحضرات العناية ذات الماركة الواحدة؛ حيث إنها غالباً ما تحتوي على مواد فعّالة متوافقة مع بعضها بعضاً، ما يقلل من الإجهاد الواقع على البشرة.


الغسل المفرط للوجه باستخدام الصابون يدفع البشرة إلى زيادة الإفرازات الدهنية.

طباعة